سريلانكا تتفاوض مع الإمارات للحصول على نفط بسعر رخيص

تسعى سريلانكا التي تواجه نقصا حادا في العملات الأجنبية، للحصول على نفط بسعر رخيص من الإمارات، كما أعلنت السلطات السريلانكية اليوم السبت.

وتواصل وزير الخارجية السريلانكي غاميني لاكشمان بيريس، مع وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الإماراتي سلطان الجابر، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك للتوصل إلى اتفاق خاص، بحسب بيان للوزارة.

وأوضح بيريس وفق الوزارة “التحديات التي تواجهها سريلانكا حاليا من حيث ميزانيتها الخارجية بسبب جائحة كوفيد-19”.

وأضاف البيان “ركز الوزير خصوصا على حاجات البلاد النفطية وطلب الحصول على اتفاقات امتياز من الامارات التي قالت إنها سعيدة بتقديم المساعدة”.

وبعد انكماش اقتصادها بنسبة 3,6 في المئة العام الماضي، بدأت الدولارات المخصصة لتمويل الواردات الأساسية خصوصا المواد الغذائية والوقود، تنفد من المصارف التجارية في سريلانكا، فيما الأزمة تتفاقم.

وأفادت تقارير إعلامية بأن سريلانكا قد تسعى أيضا للحصول على قرض يبلغ 500 مليون دولار من الهند المجاورة من أجل تمويل واردات النفط الطارئة.

وفي وقت سابق من الأسبوع الحالي طلبت الحكومة قرضا طارئا يبلغ 100 مليون دولار من البنك الدولي لحملة التلقيح ضد فيروس كورونا.

وبلغت الاحتياطات الأجنبية لسريلانكا 3,55 مليارات دولار نهاية أغسطس فيما يفترض أن تسدد البلاد نحو ملياري دولار من الديون الخارجية قبل نهاية العام.

والأربعاء الماضي رفعت الحكومة سقف ديونها بمقدار 400 روبية، ما يعادل 1,7 مليار يورو، لتتمكن من تغطية نفقاتها على مدى الأشهر الثلاثة المقبلة.