سريلانكا تتسلم نفطاً روسياً وسط أزمة اقتصادية حادة

تسلّمت سريلانكا،، نفطًا روسيًا لاستئناف العمليات في المصفاة الوحيدة في البلاد، حسب ما أعلن وزير الطاقة، علما أن النفط الروسي قد يخضع لحظر أوروبي قريبًا.

وتشهد سريلانكا أسوأ أزمة اقتصادية منذ استقلالها عام 1948، مع نقص حاد في السلع الأساسية وانقطاع متكرر للتيار الكهربائي تسبب في معاناة واسعة.

وأُغلقت مصفاة “سيلون بتروليوم كوربوريشن” Ceylon Petroleum Corporation التي تديرها الدولة، في مارس/آذار عقب أزمة صرف بالعملة الأجنبية في سريلانكا، ما جعل الحكومة عاجزة عن تمويل واردات النفط الخام.