زيادة عدد حفارات النفط الأمريكية

صورة أرشيفية

 

                                                                              صورة أرشيفية

ONA، ووكالات 

زادت الشركات الأميركية عدد حفارات النفط للأسبوع السادس عشر على التوالي وذلك استمرارًا لتعافي أنشطة الحفر المستمر منذ 12 شهرا على الرغم من أن وتيرة الزيادات تباطأت في الأسابيع الأخيرة مع بقاء أسعار الخام دون 50 دولاراً للبرميل.

وقالت بيكر هيوز لخدمات الطاقة إن الشركات أضافت ست حفارات نفطية في الأسبوع المنتهي في الخامس من مايو ليصل العدد الإجمالي إلى 703 حفارات، وهو الأكبر منذ أبريل 2015.

وبينما يتجاوز هذا العدد مثل ما كان عليه في الأسبوع المقابل قبل عام عندما كانت هناك 328 منصة عاملة فقط، تراجعت وتيرة الزيادة في الأسابيع الأربعة الماضية إلى أقل مستوى منذ الأسبوع المنتهي في العاشر من مارس.

وجرى تداول العقود الآجلة للخام الأميركي عند نحو 46 دولارا للبرميل بعدما هبطت لأدنى مستوى في 5 أشهر هذا الأسبوع مبددة جميع المكاسب التي حققتها، منذ أن وافقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على تقليص الإنتاج في الثلاثين من نوفمبر.

ويجعل ذلك العقد على مسار الانخفاض للأسبوع الثالث على التوالي في موجة خسائر ستكون الأطول منذ نوفمبر.

وعلى الرغم من الإنخفاضات الأخيرة في الأسعار، ما زال المحللون يتوقعون أن تعزز شركات الطاقة الأميركية إنفاقها على الحفر وتضخ المزيد من النفط والغاز الطبيعي من حقول النفط الصخري في السنوات القادمة وسط توقعات بارتفاع أسعار الطاقة في الأشهر المقبلة.

وبحسب بيانات اتحادية لقطاع الطاقة، بلغ إنتاج الخام في الولايات المتحدة 9.3 مليون برميل يوميا في المتوسط في الأسبوع المنتهي في 28 أبريل نيسان وهو أعلى مستوى منذ أغسطس 2015.