زيادة الطاقة التكريرية لمصفاة الخرطوم للنفط بالسودان

أعلن مسؤول سوداني، اعتزام بلاده زيادة الطاقة التكريرية لمصفاة الخرطوم للنفط، من 50 ألف برميل يوميًا إلى 140 ألف برميل، لسد الاحتياجات المحلية من مشتقات البترول.

وقال مدير مصفاة الخرطوم بحسب “الانضول”  علي عبد الرحمن، في بيان لوزارة النفط السودانية اطلعت عليه الأناضول، إن “المصفاة وفرت على البلاد كلفة استيراد محروقات بمبلغ 2.6 مليار دولار، خلال الـ17 سنة الماضية”.

وأشار عبد الرحمن إلى أن مصفاة الخرطوم، منذ تأسيسها عام 2000، قامت بتكرير 454 مليون برميل من النفط،ولم يذكر المسؤول السوداني موعدًا لبدء زيادة الطاقة التكريرية للمصفاة.

وآلت مصفاة الخرطوم إلى الحكومة السودانية عقب شراكة مع الصين استمرت 16 عامًا، انتهت العام الجاري.

وأنشأت المصفاة كشراكة بين وزارة النفط السودانية، والشركة الوطنية الصينية للبترول، بنسبة 50 % لكل طرف، وبدأ تشغيلها التجاري في مايو 2000، بطاقة تكرير تبلغ 50 ألف برميل من خام البترول السوداني المعروف بـ”مزيج النيل”.