رويترز: إنتاج أوبك النفطي يخفق مجدداً في تحقيق المستهدف في يونيو

أظهر مسح لرويترز، أن أوبك لم تلتزم في يونيو/حزيران بزيادة إنتاج النفط التي تعهدت بها بموجب اتفاق مع الحلفاء، إذ محت الانخفاضات غير الطوعية في ليبيا ونيجيريا أثر زيادات في الإمدادات من جانب السعودية ومنتجين كبار آخرين.

ووجد المسح أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ضخت 28.52 مليون برميل يوميا في يونيو/حزيران، بانخفاض 100 ألف برميل يوميا عن إجمالي مايو أيار المعدل. وكانت أوبك تعتزم زيادة إنتاج يونيو حزيران بنحو 275 ألف برميل يوميا.

وبدأت أوبك+، التي تشمل دول أوبك وحلفاء آخرين من دول منتجة من خارج المنظمة بقيادة روسيا، في التراجع عن خفض للإنتاج تم تنفيذه في 2020 بسبب الجائحة، لكن الكثير من الدول تواجه صعوبات في تنفيذ ذلك. وتمسكت أوبك+ في اجتماع عقد أمس الخميس بالزيادة المقررة سلفا للإنتاج في أغسطس/آب.

ودعا الاتفاق بين الدول إلى زيادة قدرها 432 ألف برميل في يونيو/حزيران من كل دول أوبك+. ونصيب دول أوبك التي يشملها الاتفاق، وعددها عشر دول، من تلك الزيادة هو 275 ألف برميل يوميا تقريبا. لكن المسح أظهر زيادة الإمدادات من الدول العشر بمقدار 20 ألف برميل يوميا فقط.

Print Friendly, PDF & Email