روسيا ترحب بتخلي واشنطن عن العقوبات ضد “التيار الشمالي – 2”

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على علم بشأن التصريحات الأميركية حول تخلي واشنطن عن فرض عقوبات على خط أنابيب الغاز “التيار الشمالي – 2”.

وقال بيسكوف للصحفيين ردا على سؤال بشأن رد فعل الرئيس الروسي تجاه تصريحات واشنطن حول تخليها عن فرض عقوبات ضد خط أنابيب الغاز “التيار الشمالي – 2”: “الرئيس يعلم بشأن تصريحات واشنطن، والجانب الروسي يرحب بها”

يذكر أن مشروع “التيار الشمالي 2” يضم بناء خط أنابيب غاز بسعة 55 مليار متر مكعب سنويًا من الساحل الروسي عبر بحر البلطيق إلى ألمانيا​​​. وتقوم شركة “نورد سترريم 2 أي.جي” بإنجاز هذا المشروع مع المساهم الوحيد – وهو شركة غازبروم الروسية.

ويقوم الشركاء الأوروبيون الشركات “رويال داتش شيل” و”أو.إم.في” و”إنجي” و”يونيبر” و”ونترشيل” بتمويل هذا المشروع إجمالاً بنسبة 50 في المئة.

وتعارض الولايات المتحدة بنشاط المشروع حيث تروج للغاز الطبيعي الأميركي المسال في الاتحاد الأوروبي. وفرضت عقوبات على مشروع “التيار الشمالي 2″؛ مطالبة الشركات المساهمة بالتوقف على الفور عن مد خط الأنابيب.

كما فرضت عقوبات ضد سفينة “فورتونا” ومالكتها شركة “كا في تي – روس”.