عالمي

“روسنفت” الروسية تقترب من إدارة أصول “يونيبر” و”فورتم” في روسيا

ألمحت السلطات الروسية إلى احتمال وضع أنشطة شركتي النفط الألمانية يونيبر والفنلندية فورتم أويي تحت إدارة شركة النفط الروسية العملاقة روسنفت، بعد إعلان الحكومة الروسية أمس نقل إدارة أصول الشركات الدولية التي تمت مصادرتها إلى الشركات المحلية التي تضررت من العقوبات الغربية على روسيا.

وأعلنت الشركتان الألمانية والفنلندية أمس تعيين مديرين كبار من روسنفت لإدارة أنشطتهما في روسيا بعد القرار الجمهوري الذي سمح بسيطرة الدولة

الروسية على أصول الشركات الأجنبية في حالات محددة.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن نائب وزير مالية روسيا ألكسي مويسيف قوله إن إدارة الأصول التي تمت مصادرتها “ستتولاها شركة من

الشركات التي عانت من ممارسات الدول غير الصديقة”.

وأشارت “بلومبيرج” إلى أن ألمانيا صادرت في سبتمبر الماضي الفرع الألماني لشركة روسنفت بما في ذلك حصص في ثلاث مصافي تكرير. كما أممت السلطات الألمانية فرع شركة الغاز الطبيعي الروسية العملاقة جازبروم.

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقع في ساعة متأخرة من مساء أول أمس الثلاثاء مرسوما يسمح بالاستحواذ على حصة يونيبر الألمانية في

يونيبر الروسية وتبلغ 83.7 %، وعلى حصة فورتم  في فرعها الروسي وتبلغ 98.2 % من أسهم الفرع.  

ووفقا للمرسوم يمكن أن تفرض الحكومة سيطرة الدولة “مؤقتا” على أصول الشركات والأفراد الذين ينتمون إلى دول “غير صديقة” ردا على إجراءات مماثلة من تلك الدولة.

وحاولت كل من يونيبر وفورتم بيع أصولهما في روسيا منذ بدء الحرب الروسية في أوكرانيا في فبراير قبل الماضي، لكن الكرملين منع هذه الخطوة، حيث قررت الحكومة منع  المستثمرين الأجانب من بيع أصولهم في روسيا دون الحصول على ترخيص بذلك.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى