رغم الخلافات.. صفقة ضخمة بين بولندا وإسرائيل لاستيراد الغاز الطبيعي

أعلنت شركة PGNi البولندية للغاز والنفط، اليوم الأحد، أنها تعتزم عقد صفقة ضخمة مع إسرائيل لإستيراد الغاز الطبيعي والنفط بدلًا من روسيا، وتدرس الشركة القرار المتعلق بتعزيز التعاون الإقتصادي مع إسرائيل نظرًا للخلافات مع روسيا في السنوات الأخيرة.

ووفقًا للقناة “السابعة” الإسرائيلية، قال الرئيس التنفيذي للشركة، بيوتر فوزنياكي “إن بولندا تخطط لشراء الغاز من إسرائيل، لتوفير كافة احتياجات الشركة في الفترة القادمة”، مشيرًا إلى أن السبب وراء ذلك هو ارتفاع أسعار الغاز المستورد من روسيا نتيجة للتوترات الحادثة مع شركة الغاز.
وأوضحت القناة أن بولندا سعت في السنوات الاخيرة إلى تقليل كمية الغاز التي تشتريها من روسيا، ولجأت إلى توقيع اتفاقيات جديدة مع الولايات المتحدة الامريكية وقطر والنرويج لتغطية احتياجاتها، وتري في تعاونها مع إسرائيل حلًا لأزمتها مع روسيا.
وجدير بالذكر أن بولندا وإسرائيل نشب بينهم خلاف سياسي أسفر عنه تعكر للعلاقات الدبلوماسية وانسحاب بولندا من قمة “وارسو” في شهر فبراير الماضي، بسبب اتهام حكومة الاحتلال الإسرائيلي بولندا بأنها شاركت في الحركة النازية في حروب “الهولوكوست” التي تزعمها أدولف هتلر ضد اليهود منذ عقود.