دراسة أوضاع شركات البترول والتعدين بشلاتين المصرية

ONA، ووكالات

أكد عمر طعيمة، رئيس الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية – التابعة لوزارة البترول- على أن الهيئة تدرس عددًا من المقترحات لتقنين أوضاع الشركات العاملة بمنطقة شلاتين.

وشدد  رئيس الهيئة على أهمية الحفاظ على ثروات الطبيعة المصرية، وأكد على ضرورة العمل على استخراجها بالأساليب العلمية، تحت مظلة قانون الثروة المعدنية ولائحته التنفيذية باعتباره البيئة التشريعية المنظمة لكافة الأعمال التعدينية داخل نطاق جمهورية مصر العربية بما يحفظ للدولة والمستثمر حقوقهما.

وأشار “طعيمة” إلى أنه عقد اجتماعا مع عدد من ممثلى الشركات العاملة بمنطقة شلاتين، وقيادات شركة شلاتين للثروة المعدنية، فى حضور النائب ممدوح عمارة عضو مجلس النواب عن منطقة حلايب شلاتين، واللواء أ.ح محسن بسادة، قائد قطاع التعدين بالقوات المسلحة، بالإضافة إلى قيادات قطاع المناجم والمحاجر بالهيئة، لمناقشة مقترحات ممثلى الشركات والقبائل العاملة بمنطقة شلاتين والتى تلخصت فى مد نطاقات تراخيص العمل لشركة شلاتين، وتخصيص مناطق لعمل مزايدات التنقيب العالمية ومناطق أخرى لعمل الأفراد والشركات وتعديل مدد العقود الصغيرة وزيادة المدد الزمنية للعقود المبرمة مع شركة شلاتين واستمرار العمل بالتصاريح الحالية لحين الانتهاء من تقييم المناطق الجديدة والتنسيق مع وزارة البيئة من خلال شركة شلاتين لحل جميع المشاكل البيئية.