خلاف محتمل بين روسيا وأوبك

إنتاج أوبك من النفط

ذكر تقرير صحفي أنه من غير المحتمل أن توافق روسيا على إجراء المزيد من الخفض لإنتاج النفط خلال اجتماعها مع أوبك في الشهر المقبل.

وتجتمع منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” في 5 ديسمبر/كانون الأول في فيينا لتقرر مصير سياسة الإنتاج، بعد أن اتفقت على استمرار خفض إنتاج الخام بنحو 1.2 مليون برميل يومياً حتى مارس/أذار المقبل.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصادر لم تسمها، أن روسيا قد تلتزم بتمديد اتقاقية خفض الإنتاج الحالية من أجل دعم السعودية.

وترى موسكو أنه سيكون من الصعب عليها خفض إنتاج النفط طواعية خلال أشهر الشتاء، بحسب التقرير.

وذكرت المصادر: “نتوقع أن تكون محادثات صعبة في ديسمبر حيث أن روسيا لن توافق بشكل قاطع على تعميق التخفيضات في فصل الشتاء”.

وأوضح التقرير أن شركات النفط الروسية تسعى لدعم إنتاجها من الخام في العام المقبل لتعزيز موازنة الدولة.

وأضافت المصادر أن أوبك وحلفاءها قلقون بشأن ضعف نمو الطلب على الخام في عام 2020.

وكانت “أوبك” أبقت على توقعاتها لنمو الطلب العالمي على الخام في عام 2020 عند 1.08 مليون برميل يومياً.