خبير اقتصادى: وقف مصر لإستيراد الغاز يوفر 3 مليار دولار سنويا ويخف الضغط على العملات

قال خالد الشافعى الخبير الاقتصادى، إن هناك عدة مميزات ستتحقق فى الاقتصاد المصرى عقب تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعي عقب استيراد اخر شحنه منه وهو ما يوفر قرابة 3 مليار دولار سنويا بواقع 250 مليون دولار شهريا الامر الذى من شأنه تخفيف الضغط على العملات لدى البنك المركزى وتنمية موارده من العملة الصعبة لأن توجه الدولة نحو التصدير خلال السنوات المقبلة من شأنه أن يعزز الاحياطى الدولارى ومن ثم قوة الجنيه ووقف أى ارتفاع محتمل للعملات الأجنبية وخاصة الدولار أمام الجنيه

وأضاف خالد الشافعى، أن هناك استفادات كثيرة لوقف استيراد الغاز منها توسع الحكومة فى برامج توصيل الغاز الطبيعى للمنازل بهدف الحد من استخدام اسطوانات الغاز والتى تأخذ حيز كبير من الدعم الموجه الى قطاع البترول والمحروقات والذى يصل سنويا وفق الموازنة الحالية 89 مليار جنيه ، لافتا إلى تقليل الضغط على الموازنة العامة وهو ما تسعى له الحكومة من أجل تحقيق مستهدفات وزارة المالية بخفض العجز فى الموازنة العامة الى 8.6% خلال العام المالى الحالى.

وقال إن الفترة المقبلة ستكون هناك مؤشرات اقتصادية جيدة على الاصعدة المختلفة منها تحقيق مستهدفات النمو نتيجة التحسن فى القطاعات المختلفة بعد تخفيف الضغط على الموازنة ثم تحقيق مستهدفات البنك المركزى بزيادة موارده الدولارية، وتحقيق مستهدفات التجارة بتحقيق ضبط فى الميزان التجارى والذى تأخذ المواد البترولية فيه نصيب غير قليل، الاتجاهات كلها تشير الى تحسن ملحوظ ينتظر الاقتصاد المصرى على عدة مستويات