خبراء عسكريون :صواريخ قطر الصينية تهدد منشآت النفط السعودية

قال خبراء عسكريون ان الصواريخ  التكتيكية BP-12A التى حصلت عليها قطر من الصين ستشكل تهديدا حقيقيا لحقول النفط والمنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية.

ووفقا ليوري ليامين الذي كتب في موقع “فيستنيك موردافي”، تم عرض المنظومات المزودة بصواريخ BP-12A التي صنعتها China Aerospace Science and Industry Corporation (CASIC) في بروفة العرض العسكري في قطر بالإضافة إلى معدات عسكرية جديدة.

وتشمل المنظومة صواريخ SY400 ومداها 180 كم، وصواريخ BP-12A ومداها يصل إلى 300 كم.

وتستطيع قطر تغطية الأهداف الرئيسية لصناعة النفط في المملكة السعودية. ومن الواضح أنه تم شراء هذه الصواريخ من أجل التهديد. وفي الحقيقة، يستطيع الصاروخ التحليق إلى مسافة أبعد من 300 كم.

كما كشفت مجلة “ديفينس أبديت” العسكرية، أن قطر دخلت في حالة من الشراهة الواضحة في عقد صفقات السلاح، للحد الذي طرح تساؤلات عالمية عن هوية الأفراد المدربين الذين سيشغلون تلك الوحدات العسكرية المتطورة، في ظل امتلاك جيشها لقوام بشري مكون من 27 ألف شخص فقط.

وأشارت المجلة المتخصصة في الشؤون العسكرية، إلى أن “قطر حصلت فعليًا على صواريخ باليستية من الصين، يبلغ مداها 480 كم”، مؤكدة أن تلك المنظومة ظهرت لأول مرة في عرض عسكري خلال الشهر الجاري.

وأوضحت المجلة العسكرية أن الصواريخ الباليتسية التي استقدمتها قطر من الصين هي طراز “SY-400، وهي صواريخ صينية قصيرة المدى تتمتع بدقة عالية في ضرب الأهداف، ودخلت الخدمة في الجيش الصيني لأول مرة عام 2008، كبديل للصواريخ المستوردة من روسيا إسكند- E.

ويحتوي نظام “SY-400” على 8 حاويات تحمل صواريخ باليستية مدفوعة بالوقود الصلب، وتمتلك مدى إجماليًا بـ400 كم، ويتم تحميلها مسبقًا بعدد من الرؤوس الحربية، كما يتم إطلاقها عموديًا من الحاويات الصاروخية.