“جازبروم” تستثمر 2.5 مليار دولار في حقل بدرة العراقي

أكد ألكسندر ديوكوف الرئيس التنفيذي لـ “جازبروم نفط” أمس أن الشركة الروسية وشركاءها في تطوير حقل بدرة النفطي العراقي يعتزمون استثمار 2.5 مليار دولار أخرى في المشروع حتى عام 2030.
وبحسب “رويترز”، فقد بلغت استثمارات الكونسورتيوم العالمي الذي يضم جازبروم نفط وكوجاس الكورية الجنوبية وبتروناس الماليزية وتباو التركية أربعة مليارات دولار حتى الآن.
و”جازبروم نفط” هي الشركة المشغلة للمشروع، ومن جهته، أوضح وزير النفط العراقي جبار اللعيبي أن الحقل النفطي ينتج حاليا 85 ألف برميل يوميا، وأن محطة الغاز الملحقة به ستزيد الإنتاج إلى 50 مليون قدم مكعبة يوميا في الربع الأول من عام 2018 من 35 مليون قدم مكعبة يوميا في الوقت الحالي.
وأعلنت وزارة النفط، أمس عن بدء المرحلة الأولى لإنتاج الغاز المصاحب من حقل بدرة النفطي، وقال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي، على هامش افتتاح الوحدة الإنتاجية، إن “حقل بدرة بدأ بالمرحلة الأولى لإنتاج الغاز المصاحب بعد معالجته في حقل بدرة النفطي ضمن مشروع متكامل وبمعدل 200 طن يوميا من الغاز السائل، إضافة إلى إنتاج 50 مترا مكعبا قياسيا من الغاز الجاف”. وأضاف اللعيبي، أن الإنتاج سيزداد تدريجيا ليصل إلى الطاقة التصميمية للحقل البالغة مليون قدم مكعب قياسي من الغاز بما يحقق مردودات مالية تعظم الخزينة الاتحادية، فضلا عن الأثر البيئي والصحي للمناطق المحيطة بالحقول النفطية، إضافة إلى تزويد المحطات الكهربائية بالغاز الجاف الذي من شأنه تحقيق الاكتفاء الذاتي من الوقود.
وأشار اللعيبي إلى أن الوزارة تسعى لاستغلال الغاز المصاحب في جميع الحقول النفطية، مبينا أن الوزارة سبق أن أعلنت قبل أيام عن تطوير تسع رقع استكشافية استثمارية في عدد من المحافظات العراقية.
من جانبه قال الوزير الروسي ألكساندر نوفاك خلال حضوره افتتاح الوحدة الإنتاجية إن الشركات النفطية التي تقوم بتطوير حقل بدرة النفطية التي تترأسه شركة كاز بروم الروسية تمكنت خلال سبع سنوات من زيادة الإنتاج النفطي في الحقل بعد تطويره ليصل إلى 90 ألف برميل يوميا.