توقعات بزيادة 10% في تكاليف مشروعات النفط والغاز في أميركا بحلول عام 2023

American flag flying in the wind

*توقعات بارتفاع الإنفاق الرأسمالي على النفط والغاز في الولايات المتحدة إلى 99.3 مليار دولار هذا العام، جراء آثار كورونا

عبدالله المملوك

من المتوقع زيادة تكاليف سلسلة التوريد بمشروعات النفط والغاز في أميركا خلال السنوات المقبلة؛ ما يرفع إجمالي النفقات الرأسمالية بالقرب من 100 مليار دولار، بحسب تقرير حديث.

ومن المرجح أن يقود قطاع الهندسة والمشتريات والبناء والتركيب (EPCI)، ارتفاع تكاليف مشروعات النفط والغاز، مع زيادة بنحو 10% بحلول عام 2023 مقارنة بالمستويات الحالية، تأتي في الغالب، جراء ارتفاع الأجور وتكاليف المواد، وفقًا لشركة أبحاث الطاقة، ريستاد إنرجي.

وتتوقع ريستاد إنرجي ارتفاع الإنفاق الرأسمالي على النفط والغاز في الولايات المتحدة إلى 99.3 مليار دولار هذا العام، بعد أن تراجع إلى 91 مليار دولار عام 2020 جراء آثار كورونا.

ومن المحتمل أن ترتفع النفقات الرأسمالية على القطاع لأكثر من 112.7 مليار دولار في عامي 2023 و2024، وفقًا للتقرير.

وعلى الرغم من أن الاتجاه الحالي لارتفاع أسعار النفط يشير إلى توقعات اقتصادية أكثر ملاءمة؛ فإن نمو تكاليف قطاع الهندسة والمشتريات والبناء والتركيب، يُعد مصدر قلق رئيسًا -على المدى القريب- لشركات النفط والغاز الأميركية.

وارتفعت أسعار النفط بأكثر من 50% في العام الجاري، ليتداول كلا الخامين برنت وغرب تكساس الوسيط، أعلى من 80 دولارًا، في الأسابيع الأخيرة قبل أن يهبط دون هذا المستوى هذا الأسبوع.

وبدعم من هذا الارتفاع، حققت شركات النفط الأميركية أرباحًا قياسية في الربع الثالث من العام الجاري.