“توتال”.. 20 عاماً في الكويت

احتفلت شركة توتال بمرور 20 عاما في الكويت، وذلك بالتعاون والشراكة مع مؤسسة البترول الكويتية، خلال احتفالية شهدت حضور حشد كبير من العملاء وكبار الشخصيات في فندق راديسون.

شراكة ممتدة

وفي هذا السياق، قال المدير العام لشركة توتال الكويت د.وفيق بيضون: نعتز بالعمل مع مؤسسة البترول الكويتية منذ 1997، والتعاون القائم على تقديم الخبرات والقدرات التشغيلية في مجال عمليات الاستكشاف والإنتاج النفطية، وتقاسم الكفاءات المتقدمة في عالم التكنولوجيا لدى توتال، مؤازرة مع جهود الكويت الناجحة للحفاظ على مستوى الإنتاج. وأضاف: مع التزامنا بتحقيق التميز لأصحاب المصلحة لدينا وتقديم مستويات عالية من الجودة في العمليات، جنبا إلى جنب مع طاقم العمل ذي الكفاءة المتميزة في مؤسسة البترول الكويتية، فإننا نرى مستقبلا واعدا في صناعة الطاقة في الكويت.

اختتم بيضون كلمته، قائلا: شركة توتال باعتبارها شريكا يعول عليه في هذا القطاع، حريصة على المساهمة بشكل ملموس لتحقيق أهداف تنمية الطاقة في الكويت من خلال إيجاد وتطوير الأعمال والعمل على بناء صلات رابحة لكل الأطراف، وبكسب فرص مستقبلية وعلاقات تجارية مع مؤسسة البترول الكويتية والشركات الكويتية المختصة بهذه الصناعة في الكويت وعلى صعيد عالمي.

تبادل الخبرات

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني: يسر المؤسسة توسيع تعاونها مع شركة توتال في مجال تبادل الخبرات والتكنولوجيا المتقدمة، ونعتقد أن علاقات دائمة مع شركات النفط العالمية التي تتمتع بالسمعة الطيبة مثل توتال ستساعدنا بالتأكيد على الحفاظ على مسيرة أعمالنا المتنامية وتوطيد أواصر علاقاتنا مع عملائنا.

محرك النمو الاقتصادي

من جهته، قال السفير الفرنسي لدى الكويت كريستيان نخلة: لقد اثبتت شركة توتال منذ ولادتها في الشرق الأوسط، انه المحرك للنمو الاقتصادي، سواء في بلدها الأم فرنسا أوخارجها في البلدان المستضيفة لها، حيث تتواجد توتال في 130 دولة، وتقدم أحدث التقنـيـــات والمهــارات العمـلانـيــة، والالتزام الذي في مجال صناعة الطاقة، وكما تعزز التبادل الثقافي العالمي والتنمية في المجتمعات التي تستضيفها.