تقرير دولى :ارتفاع أسعار النفط يحفز بنوك الكويت

اكد تقرير حديث صادر عن شركة أبحاث السوق الدولية (BMI Research)، أن ارتفاع أسعار النفط سيحفز القطاع المصرفي الكويتي في 2018، لاسيما مع زيادة السيولة والطلب على الائتمان.
ورفع فريق أبحاث النفط والغاز في «BMI» من توقعاته بأن يصل سعر برميل النفط لمستوى 65 دولاراً مقارنة مع 57 دولاراً في توقعات سابقة.
وذكر التقرير المنشور فى جريدة الراى الكويتية  أن هذا النمو في أسعار النفط يبشر بحدوث نمو آخر في القطاع المصرفي، مع إمكانية زيادة سيولة النظام المصرفي بسبب الإيداعات الحكومية المرتفعة، في حين سيتم تعزيز إيداعات القطاع الخاص من خلال ارتفاع معدلات الفائدة، في ضوء الارتفاع المتوقع لسياسة معدلات الفائدة. وأشار إلى أن الزيادة المتوقعة في ائتمان القطاع الخاص، ستعوض انخفاض متطلبات الاقتراض الحكومية، لا سيما وأن ارتفاع أسعار النفط تؤدي إلى انخفاض العجز المالي، متوقعاً حدوث نمو على مستوى القطاع بنسبة 6 في المئة عام 2018، مقارنة مع نحو 5 في المئة عام 2017 و3.2 في المئة في 2016.
وأوضح التقرير أن قيادة هذا النمو سيكون ناتجاً عن نمو الائتمان من قبل القطاع الخاص، الذي يتوقع أن يرتفع 6 في المئة، بعد أن كان 4 في المئة في 2017، كما سيكون هناك توسع في الودائع بـ 5 في المئة في 2018 أكثر مما تم تحقيقه في 2017 حيث بلغ 2 في المئة. ولفت إلى أن جودة الائتمان لدى البنوك الكويتية قوية، حيث بلغت القروض المتعثرة 1.7 في المئة من إجمالي القروض في 2017، وأقل بكثير من 7.3 في المئة المسجلة في 2011.