تعطل أكبر منشأة لتخزين الكهرباء في العالم للمرة الثانية

تعطلت المرحلة الثانية من أكبر منشأة لتخزين الكهرباء في العالم، وهي “موس لاندينغ”، بقدرة 100 ميغاواط، التابعة لشركة فيسترا إنرجي في ولاية كاليفورنيا الأميركية، إثر اندلاع إنذارات الحريق الأحد الماضي.

ويُعدّ هذا هو الحادث الثاني الذي تتعرض له المنشأة، إذ تعرّضت في سبتمبر/أيلول الماضي لمشكلة ارتفاع درجة الحرارة بعدد محدود من وحدات البطاريات في المرحلة الأولى، ما أدى إلى توقّفها عن العمل.

وعند إعلان أول توسعة لمنشأة موس لاندينغ في عام 2020، ضاعفت فيسترا حجم نظام البطاريات 4 مرات، ما جعلها أكبر منشأة لتخزين الكهرباء في العالم، حسبما نقلت مجلة “بي في ماغازين”.
السيطرة على الحريق

عثرت إدارة الإطفاء المحلية -عند وصولها- على ما يقرب من 10 حزم للبطاريات مذابة تمامًا، بينما أعلن ممثلو إدارة الإطفاء أن الحريق أُخمِد في وقت مناسب.

وقال رئيس مقاطعة نورث كاونتي، جويل ميندوزا، لوسائل الإعلام المحلية: “يمكننا أن نؤكد أن المنشأة لديها نظام إخماد للحرائق، وأن نظام إخماد الحرائق قد جرى تنشيطه، وأنه أدى وظيفته بإطفاء أو تبريد البطاريات إلى النقطة التي لا يوجد فيها أي لهب أو حريق”.

من جانبها، رأت شركة فيسترا أن الحادث في أكبر منشأة لتخزين الكهرباء كان مشابهًا لما وقع في سبتمبر/أيلول في منشأة المرحلة الأولى، بقدرة 300 ميغاواط.

ولم تتأثر منشأة المرحلة الأولى بحادث يوم الأحد، إذ قالت الشركة: “كنا بصدد إعادة تشغيل مرفق المرحلة الأولى تدريجيًا، ولكننا قررنا إيقاف أنشطة إعادة التشغيل مؤقتًا، بينما نُجري تقييمًا لحادث المرحلة الثانية”.

من جانبها، أصدرت فيسترا إنرجي بيانًا رسميًا على موقعها الإلكتروني، أكدت فيه أن أنظمة إخماد الحرائق في الموقع تعمل على النحو المطلوب.

وذكر البيان أن “أنظمة المبنى احتوت الحدث دون الحاجة إلى مساعدة خارجية، ولا توجد إصابات في الأفراد، والتحقيق جارٍ لتحديد سبب تفعيل نظام السلامة”.

وأضاف: “بينما لا يزال هذا في مراحله المبكرة، ما نعرفه هو أن نظام الإخماد المعتمد على المياه أطلق المياه التي لامست بعض البطاريات”.

كما أشار إلى أن “هناك أدلة مبكرة على تسرّب خراطيم المياه، وأن بعض البطاريات تعرّضت لالتماس كهربائي، ما تسبّب بحدوث دخان في المبنى”.
إعلان التوسعة الثالثة

في أواخر يناير/كانون الثاني 2022، أعلنت فيسترا إنرجي التوسعة الثالثة للموقع، إذ أبرمت اتفاقية لمدة 15 عامًا مع شركة باسيفيك للغاز والكهرباء، لنظام بطارية جديد بقدرة 350 ميغاواط/1400 ميغاواط ساعة.

وهذا من شأنه أن يكمل سعة تخزين الكهرباء الموجودة في الموقع، التي تبلغ 400 ميغاواط/1600 ميغاواط ساعة.

يرفع الإعلان عن المرحلة الثالثة سعة تخزين الطاقة الإجمالية لموقع موس لاندينغ إلى 750 ميغاواط/3000 ميغاواط ساعة.

وتتوقع الشركة أن يبدأ البناء بالمرحلة الثالثة في مايو/أيار 2022، والعمليات التجارية قبل يونيو/حزيران 2023.