تعرف على أكبر الأسواق المستوردة للغاز الطبيعى المسال

بلغ إجمالي واردات الغاز الطبيعي المسـال في السـوق الآسيوي خلال الربع الرابع من عام 2021 نحو 68.9 مليون طن ، مقـابـل 69.9 مليون طن خلال الربع المماثل من عام 2020 بتراجع % 1.4 وذلك وفقا لتقرير تطورات الغاز الطبيعى المسال والهيدروجين الربع الرابع2021.

وأضاف التقرير الصادر عن منظمة الدول العربية المصدرة للبترول “أوابك “،أنه وكما هو معتاد ، فقد استحوذت أسواق شرق آسيا على النصيب الأكبر من شحنات الغاز الطبيعي المسال إلى آسيا بإجمالي 55.40 مليون طن ، كان نصيب الصين منها نحو 20.8 مليون طن ، ومع نهاية عام 2021 ، قفزت الصين إلى المرتبة الأولى كأكبر سوق مستورد للغاز الطبيعي المسال عالمياً بواردات إجمالية 78.5 مليون طن بمعدل نمو ســــوي 14 % ، ومتخطية اليابان التي ظلت محتفظة بهذه المكانة لمدة عقود منذ انطلاق الصناعة في نهاية ستينيات القرن الماضي.
WhatsApp Image 2022-02-01 at 5.16.25 PM (1)

وأضاف التقرير الذى أعده المهندس وائل حامد خبير الصناعات الغازية بالمنظمة ،أن اليابان والتي باتت ثاني أكبر مستورد عالمياً ، فقد بلغت وارداتها خلال الربع الرابع من عام 2021 نحو 17.82 مليون طن ، واختتمت عام 2021 بواردات إجمالية 73.4 مليون طن .

WhatsApp Image 2022-02-01 at 5.16.25 PM
وتابع التقرير أنه وإلى جانب اليابان ، بلغت واردات كوريا الجنوبية خلال الربع الرابع من عام 2021 نحو 11.61 مليون طن ، وبلغت وارداتها الإجمالية خلال عام 2021 نحو 45.4 مليون طن لتحافظ على مكانتها كثالث أكبر سـوق مستورد للغاز الطبيعي المسال أما في تايوان فقد بلغت الواردات خلال الربع الرابع حوالي 5.2 مليون طن .

وذكر التقرير ،أن أسواق جنوب آسيا التي تضم كل من الهند وباكستان وبنجلاديش ، فقد بلغت وارداتها مجتمعة نحو 9.1 مليون طن ، مقابل 10.2 مليون طن خلال الربع المماثل من عام 2020 بتراجع 9.8 % ، وذلك بسبب تخفيض الهند لوارداتها من شحنات الغاز الطبيعي المسال الفورية لعدم قدرة المستوردين المحليين على شراء الشحنات بالأسعار السائدة ، ومن ثم لجوء البعض إلى استخدام بدائل الوقود الأخرى مثل زيت الوقود ، لكن تبقى هذه المنطقة من المناطق الرئيسية المحفزة للطلب .

وأشار التقرير ، إلى أن بقية الأسواق الأسيوية ( جنوب شرق آسيا ) فقد بلغت وارداتها مجتمعة خلال الربع الرابع من عام 2021 نحو 4.4 مليون طن بنسبة نمو 38 % مقارنة بالربع المماثل من عام 2020 ، ويعود ذلك بشكل أسـاسـي إلى تنامي ورادات الغاز الطبيعي المسال في تايلاند بسبب التراجع الحاد في إنتاجها المحلي من الغاز .