تركيا أكبر مستورد.. صادرات مصر من الغاز المسال في أعلى مستوى منذ 2013

صادرات الغاز المسال

رصدت مؤسسة بلاتس للأبحاث النفطية، أبرز التطورات التي شهدها قطاع الغاز المسال في مصر، بالتزامن مع ارتفاع حجم الإنتاج المصري من الغاز الطبيعي في الشهور الماضية بعد إعلان وزارة البترول الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي ووقف واردات الغاز الطبيعي وبدء التصدير.

وقالت بلاتس للأبحاث، إن الصادرات المصرية من محطة إدكو للغاز الطبيعي المسال في مصر ارتفعت بنسبة 44٪ على أساس شهري لتصل إلي 391.3 مليون متر مكعب، مع استيعاب تركيا للفائض.

واعتبرت بلاتس للأبحاث، أن هذا المستوى هو أكبر حجم من الصادرات المصرية منذ مايو 2013، حيث أرسلت 4 شحنات خلال الشهر، منها شحنتين منها إلى تركيا، وشحنة إلى فرنسا، ومثلها إلى سنغافورة.

وأكد التقرير، أن تركيا كانت هي الوجهة الرائدة للغاز الطبيعي المسال المصري في يناير وفبراير، حيث تم تسليم ثلاث شحنات بإجمالي 273.4 مليون متر مكعب، كما استوردت كل من فرنسا والصين واليابان وسنغافورة شحنة واحدة لكل منها خلال نفس الفترة.

وأوضح تقرير بلاتس للأبحاث، أن الحكومة المصرية تخطط لزيادة صادراتها بفضل زيادة حقل غاز ظهر، وتوقعت بأن يزيد إنتاج مصر المحلي من الغاز الطبيعي شهريًا بأكثر من 810 مليون متر مكعب قبل نهاية عام 2019، من خلال الإنتاج المتزايد من دلتا النيل الغربي لشركة بريتيش بتروليوم ومشروعات إيني ظهر، كما توقع أن تبدأ مصر استيراد الغاز من إسرائيل على المدى القريب.

في غضون ذلك، لا تزال محطة الغاز الطبيعي المسال الأخرى في مصر التي تديرها شركة إيني التي تعمل بطاقة 5 مليون طن سنوياً في دمياط عاطلة عن العمل، بينما قال المشغل الاسباني يونيون غاز فينوسا في بيان الشهر الماضي أن المفاوضات مع السلطات المصرية ما زالت مستمرة.