خليجي

تراجع ملحوظ في نتائج «توتال إنرجيز» المالي للربع الأول من هذا العام

أعلنت شركة «توتال إنرجيز»، يوم الخميس، أن نتائجها المالية للربع الأول من عام 2023 سجلت انخفاضاً بنسبة 27 في المئة في صافي الدخل المعدل على أساس سنوي، الذي بلغ 6.5 مليار دولار، تأثراً بانخفاض أسعار النفط خلال تلك الفترة.

وبلغ صافي التدفق النقدي، في بيان نتائج أعمال توتال إنرجيز، إجمالاً 3.201 مليار دولار في الربع الأول من عام 2023، بتراجع بلغ 63 في المئة مقارنةً بالربع نفسه من عام 2022، الذي بلغ 8.723 مليار دولار

كما سجلت «توتال إنرجيز» زيادة بنسبة 12 في المئة في صافي الدخل على أساس سنوي، حيث سجلت نتائج الربع الأول 5.6 مليار دولار مقارنة بـ4.9 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 70 في المئة في صافي الدخل مقارنة بالربع الرابع 2022 الذي كانت قيمته 3.3 مليار دولار.

وانخفض صافي الدخل التشغيلي المعدّل من قطاعات الأعمال إلى 6.993 مليار دولار في الربع الأول من عام 2023، ممثلاً تراجعاً بنسبة 26 في المئة على أساس سنوي، إذ سجلت الشركة 9.458 مليار دولار في الربع الأول من عام 2022

وأكد مجلس الإدارة من خلال منشور نشرته «توتال إنرجيز» زيادة بنسبة 7.25 في المئة في توزيعات الأرباح المرحلية الأولى للسنة المالية 2023، إلى 0.74 يورو لكل سهم، في حين أن انخفض سعر سهم الشركة بنسبة 2.3% في اليوم نفسه.

الغاز الطبيعي المسال

وسجلت الشركة صافي الدخل التشغيلي المعدل للغاز الطبيعي المسال عند 2.072 مليون دولار في الربع الأول من عام 2023، منخفضاً بنسبة 25 في المئة على أساس سنوي بسبب انخفاض مبيعات وأسعار الغاز الطبيعي المسال، وانخفاض بنسبة 10 في المئة على أساس ربع سنوي، ويرجع ذلك أساساً إلى انخفاض أسعار الهيدروكربونات.

وارتفع إنتاج الغاز المسال لدى شركة الطاقة الفرنسية بنسبة 7 في المئة على أساس سنوي، بسبب إعادة تشغيل حقل سنوفيت في النرويج خلال الربع الثاني من عام 2022.

العوامل

وانخفض سعر النفط إلى ما دون 75 دولاراً للبرميل في منتصف مارس آذار.. وارتفع فوق 80 دولاراً للبرميل في أبريل نيسان بسبب قرار بعض دول «أوبك +» خفض إنتاجها لتحقيق الاستقرار في السوق الذي طغت عليه مخاوف من حدوث أزمة مالية وركود عالمي.

كما أشارت «توتال إنرجيز» -في بيانها- إلى تراجع هوامش التكرير الأوروبية بسبب انخفاض توقعات النمو الاقتصادي ومخزونات المنتجات المرتفعة التي تغذيها الصادرات الصينية وإعادة تنظيم التدفقات الروسية بشكل أسرع مما كان متوقعاً في أعقاب الحظر الأوروبي.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى