تراجع جديد لأسعار النفط

تراجعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الأربعاء، مع احتمالات زيادة حادة في المخزونات الأمريكية من الخام، إضافة إلى مخاوف متزايدة من تخمة المعروض.

وأظهرت البيانات الأولية الصادرة عن معهد البترول الأمريكي أن مخزونات الخام الأمريكية ارتفعت بمقدار 10.5 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي، متجاوزة التوقعات التي تشير إلى زيادة 4 ملايين برميل.

لكن من المقرر أن تفصح إدارة معلومات الطاقة الأمريكية عن الأرقام الرسمية للمخزونات النفطية في الولايات المتحدة في وقت لاحق من اليوم.

وتقترب أسعار الذهب الأسود من أدنى مستوياتها منذ عام 2002 والتي سجلتها في وقت سابق من هذا الأسبوع وسط أزمة كورونا الجارية التي تتسبب في تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي وبالتبعية تقلص الطلب على النفط.

وشهد النفط خسائر قوية خلال شهر مارس/آذار الماضي، كما شهد أكبر خسائر فصلية على الإطلاق فاقداً نحو 66.4 بالمائة من قيمته.

ولم تتوصل منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” بقيادة السعودية ومنتجي الخام الآخرين وعلى رأسهم روسيا بالأمس إلى اتفاق بشأن إبرام اجتماع خلال الشهر الجاري لمناقشة تراجع الأسعار.

وكان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” طالب بزيادة أسعار النفط وسط قلقه بشان الانهيار الحاد للأسعار، كما تحدث مع الرئيس الروسي “فيلاديمير بوتين” لمناقشة حرب الأسعار بين روسيا والسعودية.

وبحلول الساعة 8:14 صباحاً بتوقيت جرينتش، تراجع سعر العقود الآجلة لخام “نايمكس” الأمريكي تسليم مايو/آيار بنحو 1.4 بالمائة، مسجلاً مستوى 20.20 دولار للبرميل