تثبيت أسعار البنزين وتباين الديزل بأسواق الخليج خلال نوفمبر

ثبتت دول الخليج أسعار البنزين المباعة في أسواقها خلال نوفمبر/ تشرين ثاني الجاري، فيما تباينت أسعار الديزل، مقارنة مع أكتوبر/ تشرين أول الفائت.

وأظهر مسح أجرته الأناضول، تثبيت أسعار البنزين المباع محليا في الإمارات وعمان وقطر لشهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، دون تغيير عن أكتوبر/ تشرين أول الفائت.

فيما زادت أسعار الديزل في الإمارات وعمان بنسبة 4 بالمائة و1.1 بالمائة على التوالي، بينما ثبتت قطر سعره، خلال الشهر الجاري.

تزامن ذلك، مع تذبذب الأسعار العالمية للنفط الخام وتداوله عند مستويات مرتفعة خلال الأشهر الماضية، ولكنه بدأ التراجع مع توقعات نمو المعروض العالمي.

وسجل خام برنت نحو 75.47 دولارا للبرميل، بعد أن اختبر مستوى 86 دولارا للبرميل، الشهر الماضي، وهو أعلى مستوى منذ 4 سنوات.

وتتبع الدول الخليجية الثلاث، آلية لتعديل أسعار المشتقات المحلية بشكل شهري، لتتواكب مع الأسعار العالمية مضافا إليها ثمن خدمات النقل والتوزيع.

في المقابل، تغير دول السعودية والكويت والبحرين أسعار المحروقات، كلما رأت أن هناك حاجة لذلك.

وبلغ سعر لتر البنزين الممتاز في محطات التوزيع الإماراتية 2.57 درهم (0.70 دولار)، تلتها عُمان بـ 0.233 ريال (0.60 دولار)، ثم قطر 2.10 ريال (0.58 دولار) ثم السعودية 2.04 ريال للتر (0.54 دولار).

بينما بلغ في البحرين 0.2 دينار (0.53 دولار)، وأخيرا الكويت 0.105 دينار (0.34 دولار).

فيما جاء سعر البنزين العادي (95 الأكثر شعبية) في الإمارات، عند 2.46 درهم (0.67 دولار)، وجاءت عُمان في المرتبة الثانية عند 0.222 ريال (0.577 دولار).

في المرتبة الثالثة، كانت قطر بسعر 2.05 ريال (0.56 دولار)، وفي البحرين 0.140 دينار (0.37 دولار)، ثم السعودية 1.37 ريال للتر (0.36 دولار)، وفي الكويت 0.085 دينار (0.28 دولار).

وصعدت أسعار الديزل في الإمارات إلى 2.87 درهم (0.87 دولار) بارتفاع قارب 4 بالمائة على أساس شهري، تلتها عُمان عند 0.261 ريال (0.68 دولار)، ثم قطر 2.05 ريال (0.56 دولار).

وجاءت الكويت في المرتبة الرابعة كأعلى سعر للتر الديزل عند 0.115 دينار (0.38 دولار) والبحرين 0.120 دينار (0.32 دولار)، وأخيرا السعودية بـ 0.47 ريال (0.13 دولار).

كانت الإمارات، أول دولة في منطقة الخليج العربي الغنية بالنفط، تتخذ قرارا بتحرير أسعار الوقود في يونيو/ حزيران 2015.

وأعلنت قطر في خطوة مماثلة، إعادة هيكلة أسعار الوقود المحلية وربطها بالأسعار العالمية ابتداء من مايو/أيار 2016، فيما بدأت سلطنة عُمان تحرير الأسعار اعتبارا من يناير/كانون الثاني من العام نفسه.

وبعدها رفعت الكويت في الأول من سبتمبر/أيلول 2016.

كانت الرياض، أعلنت زيادة أسعار البنزين بنسب تراوحت بين 83 بالمئة و127 بالمئة بعد قرار السلطات السعودية رفعها اعتبارا من 2018.

واعتبارا من 8 يناير/كانون الثاني الماضي، رفعت البحرين أسعار الجازولين (البنزين) بنوعية الجيد والممتاز لعام 2018، بناء على مراجعة الأسعار الخليجية والعالمية.