“كوفبيك” الكويتية مهتمة بشراء أصول “إكسون موبيل” في بحر الشمال

جاءت الشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية (كوفبيك)، من بين عدد من المستثمرين الذين قدّموا عطاءاتهم للاستحواذ على أصول تابعة لشركة “إكسون موبيل” الأمريكية.

وبحسب وكالة بلومبرغ، فإن قائمة الراغبين في الاستحواذ على هذه الأصول الواقعة في بحر الشمال بالمملكة المتحدة، ضمت عدداً من الشركات المملوكة للحكومات، منها الشركة الصينية للبترول والكيماويات، وشركة «EnQuest» البريطانية، إضافة إلى شركتي «NEO Energy» و«Siccar Point Energy»، كما استقطبت أيضاً شركات أسهم خاصة.

وذكرت الوكالة أن الشركة الأمريكية بدأت في بيع هذه الأصول منذ يوليو/تموز الماضي بعد تأخرها في عرضها نتيجة تداعيات فيروس كورونا وتراجع أسعار النفط.

ووفقاً لوثائق التسويق التي اطلعت عليها بلومبرغ، فإن «إكسون موبيل» عرضت حصتها في 15 حقلاً نفطياً تابعاً لها، والتي من المتوقع أن تنتج 37 ألف برميل من المكافئ النفطي الصافي يومياً خلال العام الحالي، علاوة على عرضها لحصص في البنية التحتية لخطوط الأنابيب، إلى جانب منطقتين للتنقيب.

وأوضحت الوكالة أن عملية البيع تأتي في ظل رغبة «إكسون موبيل» في الانسحاب من منطقة أوروبا كجزء من خطة عالمية لسحب استثماراتها المليارية، وتجديد تركيز عملياتها في أمريكا.

وأشارت إلى أن الشركة تخارجت بالفعل خلال العام الماضي من النرويج، حيث باعت أصولها لشركة «Var Energi AS» مقابل 4.5 مليار دولار.

من ناحية أخرى، لفتت الوكالة بأن «إكسون موبيل» كانت قد أعلنت في وقت سابق أنها تستكشف الاهتمام السوقي بعدد من الأصول في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك اهتمامها بالأصول غير المشغلة في وسط المملكة المتحدة وشمال بحر الشمال.

ووفقاً للوكالة، فإن الموعد النهائي لاستقبال العطاءات لشراء أصول الشركة سيكون بحلول شهر أكتوبر/تشرين أول المُقبل، متوقعة إغلاق الصفقة في الربع الأول من العام القادم.