“بيل جيتس” يجمع مليار دولار تمويلاً لمشروعات الطاقة النظيفة

عبدالله المملوك
جمع الملياردير الأمريكي “بيل جيتس” تمويلاً بقيمة مليار دولار لصالح شركته “بريك ثرو انرجي كاتلست” Breakthrough Energy Catalyst، بالاعتماد على “لاري فينك” المدير التنفيذي لـ”بلاك روك” و”ساتيا نادالا” مدير “مايكروسوفت” لحشد الدعم لبعض مشاريع الطاقة النظيفة.

وأسس “جيتس” “بريك ثرو إنيرجي كاتلست” بهدف تسريع الجدوى التجارية للحلول الأربعة لأزمة المناخ، وهي الهيدروجين الأخضر ووقود الطيران المستدام وتخزين البطارية طويل الأمد واحتجاز الكربون من الهواء.

وبحسب ما ذكرته “بلومبرج”، تقدم “بلاك روك” منحة قدرها 100 مليون دولار من مؤسستها الخيرية على مدى خمس سنوات، فيما تقدم الجهات الداعمة الأخرى والتي تشمل “بنك أوف أمريكا” و”جنرال موتورز” و”أمريكان إيرلاينز” و”بوسطن كونسلتنج” مزيجًا من رأس المال السهمي واتفاقيات شراء مرتبطة بالمشروع.

ومن المقرر أن تعمل الشركة التي أسسها “جيتس” على توفير النقد اللازم لتنفيذ المشاريع التي تعتمد على رأس المال الكثيف، قبل جمع تمويل الديون والأموال الحكومية لتغطية نسبة الـ90% المتبقية من التكلفة.

وقال “جيتس”: “تعد أسعار الطاقة الشمسية والرياح والليثيوم أيون مرتفعة جدًا مقارنة بالتقنيات التقليدية، ولحسن الحظ قامت ألمانيا واليابان ومشترون آخرون بتمويل التوسع، والآن تلائم هذه المنتجات النوع التقليدي من مقاييس استثمار العملاء”.

ويأمل “جيتس” الذي يتوقع أن تبلغ تكلفة التحول إلى بيئة منعدمة انبعاثات الكربون مستوى صفر بالمائة 50 تريليون دولار، أن يتمكن برنامجه من أن يصبح نموذجًا للشركات العامة والخاصة لحل مسألة تغير المناخ.