بلومبرج: مصر ستصبح ضمن أكبر 10 مصدرين للغاز الطبيعي

الغاز المصري

أعلنت وكالة “بلومبرج” الأمريكية إن مصر ستصبح ضمن أكبر 10 مصدرين للغاز الطبيعي إذا وصلت إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة هذا العام، مضيفة أن البلاد تستعد لزيادة صادراتها من الغاز وأن تصبح موردًا رئيسيًا لقارة أوروبا؛ من خلال إعادة تشغيل مصنع دمياط للغاز الطبيعي المسال.

وذكرت الوكالة الأمريكية، في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني الأربعاء، أن عودة مصنع دمياط للعمل، بالإضافة لمنشأة “إدكو” التي انتعشت صادراتها بعد انخفاضها العام الماضي وسط جائحة كورونا، سيمثِّل عملية “إعادة إحياء” لقطاع الغاز الطبيعي المسال في مصر إنتاجًا وتصديرًا.

وأشارت “بلومبرج” إلى أنه وفقا لتصريحات “الملا”، فإن مصنع دمياط سيعالج حوالي 4.5 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال سنويًا، مما يرفع الطاقة الإنتاجية السنوية لمصر إلى 12.5مليون طن.

وبحسب البيانات التي جمعتها “بلومبرج”، في حين أن مصر ساهمت بنحو 1% فقط من إمدادات الغاز الطبيعي المسال العالمية في 2019، فإنَّها ستصبح ضمن أكبر 10 مصدرين، إذا وصلت إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة.