بلغاريا تشارك في بناء موقع لضخ الغاز خلال خط أنابيب «التيار التركي»

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، إن بلغاريا باشرت في بناء موقع لضخ الغاز من خلال خط أنابيب “التيار التركي”.

وأضاف لافروف للصحفيين: “لقد أبلغنا زملاؤنا البلغاريون ببدء بناء البنية التحتية لنقل الغاز عبر الفرع الثاني من التيار التركي”.
وانضمت بلغاريا إلى مشروع “التيار التركي”، ووافقت على نقل كميات من الغاز الذي يُضخ ضمن “التيار التركي” إلى صربيا عبر أراضيها.

إلى ذلك أفاد النائب الأول لرئيس الوزراء الصربي، وزير الخارجية، إيفيتسا داتشيتش، أن بدء إمدادات الغاز من التيار التركي إلى صربيا وعبر أراضيها إلى هنغاريا يعتمد على بلغاريا.

ومن المتوقع أن يتلقى خط أنابيب قيد الإنشاء في صربيا من الحدود مع بلغاريا إلى هنغاريا، الغاز من التيار التركي. وهذا الفرع يبلغ طوله 402 كيلومترًا، بطاقة إنتاجية تصل إلى 12.87 مليار متر مكعب سنويًا. وقال رئيس شركة “غازبروم”، أليكسي ميلر، في يونيو/ حزيران الماضي، أإه كان من المخطط توسيع شبكات نقل الغاز في بلغاريا وصربيا لتلقي “الوقود الأزرق” من التيار التركي بحلول نهاية عام 2019.

ويتضمن مشروع خط أنابيب الغاز “التيار التركي” بناء خطين رئيسيين لأنابيب نقل الغاز، تصل طاقة كل منهما إلى 15.75 مليار متر مكعب. الخط الأول مخصص لتوريد الغاز مباشرة إلى السوق التركية، أما الآخر فمخصص لتوريد الغاز عبر الأراضي التركية إلى الدول الأوروبية، ومن المتوقع إنجازه بحلول نهاية عام 2019.