برلماني أردني يكشف عن 19 مخالفة خطيرة بمشروع أنبوب الغاز الإسرائيلي

أكد النائب خليل عطية، رصد 19 مخالفة فنية خطرة، في خط الانبوب الناقل للغاز، شمالي المملكة، تعد مدخلاً لإلغاء اتفاقية الغاز الاسرائيلي، بسبب مخالفتها لشروط الاتفاقية.

ووجه عطية مذكرة إلى رئيس الوزراء د. عمر الرزاز، تفيد برصد 19 مخالفة فنية خطيرة في مشروع انبوب الغاز الاسرائيلي شمالي المملكة، تعد مدخلاً لالغاء الاتفاقية التي رفضها النواب في وقت سابق

وقال عطية في المذكرة :”كونه يتم بطريقة لا تتلاءم مع ادنى متطلبات الاعمال الهندسية والسلامة العامة وأن الهدف منها هو تقليل التكاليف على الشركة المنفذة للمشروع لزيادة ارباحها، مستغلين طبيعة المشروع والظروف المحيطة به، على حساب النواحي الفنية وجودة العمل و السلامة العامة للعاملين في المشروع ومعاناة المواطنين القاطنين بمحاذاته على حد سواء وكذلك للمصطافين في هذه الفترة من العام خاصة وان هذه المنطقة تعتبر من المناطق التي يؤمها المواطنين والسياح للتنزه وقضاء العطلات متمتعين بالطبيعة الخلابة”.

تالياً مذكرة خليل عطية إلى رئيس الوزراء

دولة رئيس الوزراء الافخم
الاخ الدكتور عمر الرزاز

الموضوع : تنفيذ خط الغاز
تحيه وبعد :
بالرغم من عدم موافقتنا اساسا على اتفاقية الغاز والمتضمنة تنفيذ هذا الخط كونه يخدم التوسع الصهيوني في المنطقة والتطبيع مع هذا الكيان الغاصب. الا اننا لا يمكننا الا ان نضع بين ايديكم هذه الملاحظات الفنية على تنفيذ خط الغاز في الجزء الشمالي من المملكة كونه يتم بطريقة لا تتلاءم مع ادنى متطلبات الاعمال الهندسية والسلامة العامة وأن الهدف منها هو تقليل التكاليف على الشركة المنفذة للمشروع لزيادة ارباحها، مستغلين طبيعة المشروع والظروف المحيطة به، على حساب النواحي الفنية وجودة العمل و السلامة العامة للعاملين في المشروع ومعاناة المواطنين القاطنين بمحاذاته على حد سواء وكذلك للمصطافين في هذه الفترة من العام خاصة وان هذه المنطقة تعتبر من المناطق التي يؤمها المواطنين والسياح للتنزه وقضاء العطلات متمتعين بالطبيعة الخلابة.

تالياً ابرز المخالفات على سبيل المثال لا الحصر وكما هو واضح في الصور المرفقة: من الواضح عدم وجود اشراف على هذا العمل في مخالفة للقوانين والانظمة والاعراف في المملكة والتي تلزم صاحب العمل بتوفير جهاز اشراف من مكتب استشاري حتى ولو كان على بناء صغير.
1- يلاحظ عدم وجود اية معدات سلامه شخصيه للعاملين في المشروع .
2- الحفريات قريبة جداً من البيوت في بعض المناطق ولا يوحد اي حماية او حواجز بجانب الحفريات لحماية المواطنين من السقوط في الحفريات. كذلك لا يوجد اية مقاطع للقاطنين بجانب الحفرية.
3- بعض الحفريات قريبه جداً من الطرق ولا يوجد ايه حواجز او اشارات تحذيريه للسيارات.
4- تم قطع احد الطرق بدون اية اشارات تحذيرية او ارشاديه او تحويل للسير.
5- من الواضح ان عرض الحفرية اقل من المطلوب كما هو واضح في الصور المرفقة مع العلم بان عرض الحفرية في حدها الادنى يجب ان يزيد عن قطر الماسورة ب 30سم من كل جهة.

6- لا يوجد اية حماية لجوانب الحفريات من الانهيار حيث ان التربة المبينة في الصور تربه طينيه قابله للانهيار.

7- يتم وضع ناتج الحفريات مباشرة بجانب الحفرية مما يهدد سلامة العاملين وكذلك يؤثر على التغليف الخارجي للمواسير في حال سقوط حجارة منه على المواسير.

8 – يوجد ناتج الحفرية في بعض المناطق القريبة من الطريق في قناة تصريف مياه الامطار وبعض الحفريات اصبحت برك من المياه بعد الامطار الاخيرة مما يشكل خطراً على حياه المواطنين .

9- لا يوجد اي مواد ناعمه ( رمل صويلح ) تحت المواسير الموجودة في الحفرية في مخالفة واضحة للمواصفات .

10- بعض المواسير موجودة على الارض مباشرة مما يؤدي الى تلف تغليف الماسورة الخارجي .كذلك يلاحظ اختلاف في نوعية التغليف بين المواسير .

11- لا يوجد اية علامات على المواسير تحدد المصنع او نوع الماسورة او قطرها او المواصفة التي تم التصنيع عليها.

12- لا يوجد ما يدل على نوع التبطين لهذه المواسير واذا ما كان ملائما .

13- يتم ترك الخط مفتوح بعد انتهاء العمل مما قد يؤدي الى دخول الاتربة والاوساخ ومياه الامطار والحيوانات الصغيرة داخل الخط.

14-الخط المفتوح بدون طمم طويل جداً وغير مسموح بذلك مما قد يسبب الكثير من المخاطر للقاطنين في المنطقة.

15- سماكة طبقة الرمل الناعم لا تكاد تغطي ظهر الماسورة وهي مخلوطة بالأتربة والحجارة في معظم المواقع مما يوثر سلبا على طبقة تغليف المواسير .

16- يقوم المقاول بطمم الخط من ناتج الحفر ودفعة واحدة وبدون دحل حيث من المفروض طمم الحفرية على طبقات مع الدحل حسب المواصفات.

17- عدم المحافظة على مواسير المياه والخدمات الاخرى المتقاطعة مع مسار خط الغاز.

18- لا يتم اعادة الوضع بعد التنفيذ بصورة سليمه حيث تترك اكوام الاتربة والمخلفات على طول الخط بطريقة عشوائية توثر على البيئه والمنظر الجمالي للمنطقة الشمالية .

19- لا بد من تدقيق الفحوصات التي تتم على المواسير واللحامات – ان وجدت – للتأكد من مطابقتها للمواصفات المطلوبة لهذه الاعمال.

ان كل الملاحظات المذكورة هي الملاحظات التي استطعنا رصدها والمخفي اعظم. وعليه وحيث ان هذه المواد غاية في الخطورة قابله برفض كل الاعمال المنفذة والغاء الاتفاقية نظرا لخطورتها.