انفجار غاز يودي بحياة 8 أشخاص في بولندا

لقي 8 أشخاص بينهم 4 أطفال حتفهم، مساء الأربعاء، جراء انفجار للغاز في منزل داخل منتجع شتيرك الشهير للتزلج في جبال الكاربات في بولندا.

ونقلت وكالة الأنباء البولندية (باب)، الخميس، عن متحدث باسم هيئة الإطفاء قوله إن المنزل انهار وتحول إلى كتلة من اللهب، مشيرا إلى السيطرة على الحريق.

وشارك 100 فرد من رجال الإطفاء و50 آخرون من رجال الشرطة في مهمة الإنقاذ، مع وجود كلاب بوليسية في موقع الحادث، وفقا لوسائل إعلام محلية.

وقال ياروسلاف فيتشوريك، رئيس إدارة مقاطعة سيليزيا: “يجب علينا أن نبحث بين الأنقاض يدويا، ولا يمكن استخدام الآلات الثقيلة”.

ويعتقد أن 9 أشخاص كانوا يعيشون في المنزل، وكان أحدهم غير موجود بالمنزل وقت الانفجار.

وتعمل شركة الغاز البولندية “PSG” بناء على افتراض أن خط أنابيب للغاز أمام المبنى قد تعرض للتلف أثناء أعمال بناء.

وقال متحدث باسم الشركة إنه تم تسجيل انخفاض مفاجئ في ضغط الغاز.

كما أفادت تقارير بأنه جرى العثور على أدوات يحتمل أنها التي تسببت في تلف الأنبوب بالقرب من موقع الانفجار.

ولم يتم بعد التحقيق بشأن سبب الانفجار على نحو دقيق.