انخفاض عوائد صادرات النفط السعودية بالربع الأول من 2020

سجلت عوائد صادرات النفط السعودية انخفاضا خلال الربع الأول من عام 2020 على أساس سنوي؛ متأثرة بإيرادات شهر مارس/ آذار والتي شهدت انكماشا نتيجة انخفاض الطلب العالمي بسبب جائحة كورونا وعدم التوصل لاتفاق بين منتجي النفط في إطار “أوبك+” مما انعكس على مستوى الأسعار وتسجيلها تراجعا تاريخيا.

وانخفضت عوائد الصادرات النفطية السعودية، وفقا لإحصائية أعدها “مباشر” تستند لبيانات الهيئة العامة للإحصاء، بنسبة 21.9% خلال الربع الأول من العام الحالي، وبتراجع قيمته 42.08 مليار ريال عن الربع الأول من عام 2019.

وبلغ إجمالي قيمة الإيرادات النفطية للمملكة 149.95 مليار ريال في أول 3 أشهر من عام 2020، مقابل 192.03 مليار ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وتأثرت صادرات النفط السعودية خلال الربع الأول من العام الجاري؛ بالانخفاض الملحوظ في إيرادات شهر مارس/ آذار والتي وصلت إلى أكثر من 50%.

وهبطت صادرات مارس/ آذار لمستوى 32.94 مليار ريال، مقابل 66.15 مليار ريال في الشهر المماثل من عام 2019.

وتعرضت أسعار النفط لخسائر تجاوزت 60% خلال شهر مارس/ آذار لتهبط لأدنى مستوى في 18 عاماً، بفعل تراجع الطلب العالمي جراء توقف النشاط الاقتصادي إثر فيروس كورونا، بالإضافة إلى حرب الأسعار بين روسيا وأوبك.

وتوقع مدير وكالة الطاقة الدولية، فاتح بيرول، في 26 مارس/ آذار، تراجع الطلب على النفط بشكل حاد خلال الربع الأول من العام الحالي بواقع 20 مليون برميل يومياً؛ بسبب انتشار فيروس كورونا.

وارتفعت كميات النفط السعودية المصدرة – الخام والمنتجات –خلال شهر مارس/ آذار 2020 بواقع 359 ألف برميل يوميا، بعد أن وصلت إلى أدنى مستوى لها في 65 شهرا في شهر فبراير/ شباط.

وبلغ مجمل صادرات الخام والمنتجات النفطية للمملكة 8.187 مليون برميل يوميا في شهر مارس/ آذار، مقارنة مع صادرات الشهر السابق (فبراير/ شباط) والبالغة 7.828 مليون برميل يومي