عالمي

انخفاض الأرباح الفصلية لـ”سابك” بنحو 85 في المئة

هبطت الأرباح الفصلية للشركة السعودية للصناعات الأساسية “سابك” بنسبة 85.12 في المئة إلى 1.18 مليار ريال (276 مليون دولار) في الربع الثاني من عام 2023، مقابل 7.93 مليار ريال (2.1 مليار دولار) في الربع المماثل من العام الماضي.

وقالت الشركة في بيان لـ”تداول السعودية” اليوم الخميس، إن إيرادات الربع الثاني من العام الحالي تراجعت بنسبة 33.6 في المئة على أساس سنوي إلى 37.17 مليار ريال (9.86 مليار دولار)، مقابل 55.98 مليار ريال (15 مليار دولار) في الفترة المقابلة من العام الماضي.

تراجع الأرباح

وتراجعت أرباح الشركة في النصف الأول من العام الحالي بنسبة 87.22 في المئة إلى 1.84 مليار ريال (491 مليون دولار)، مقابل 14.02 مليار ريال (3.73 مليار دولار) في الفترة المناظرة من العام الماضي.

وقالت الشركة إن “الاقتصاد العالمي شهد استمراراً في التباطؤ نتيجة تشديد السياسات النقدية العالمية لمواجهة التضخم العالمي، مما أدى إلى انخفاض متوسط أسعار البيع لمنتجات الشركة وانخفاض في الكميات المبيعة”، مضيفة أنه “نتيجة لذلك، كان هناك انخفاض حاد في إجمالي الربح والأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب على رغم انخفاض كلفة مواد اللقيم وانخفاض مصاريف البيع والتوزيع.

وعلى أساس سنوي، انخفضت حصة (سابك) في نتائج المشاريع المشتركة غير التكاملية والشركات الزميلة بشكل ملحوظ.

أوضاع الاقتصاد العالمي

في غضون ذلك، قال الرئيس التنفيذي لشركة السعودية للصناعات الأساسية “سابك” عبدالرحمن الفقيه، إن “معطيات الاقتصاد العالمي انعكست على أعمال الشركة وكان لها تأثير واضح على نتائجها في الربع الثاني من هذا العام”، مضيفاً في مؤتمر صحافي اليوم أنه “لا تزال الأسواق الكيماوية العالمية تشهد انخفاضاً في الطلب على الاقتصاد الكلي وزيادة في العرض في معظم منتجات الشركة”، مشيراً إلى أن ذلك أدى إلى استمرار انخفاض متوسط سعر البيع بنسبة 7 في المئة تقريباً على أساس ربع سنوي، وانخفضت أيضاً أسعار منتجات المغذيات الزراعية بنسبة تصل لنحو 35 في المئة”.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأوضح الفقيه أن “الشركة حافظت على كميات المبيعات على نفس المستوى في الربع الثاني من هذا العام واستمرت الشركة في موثوقيتها في تمويل زبائنها على مستوى أنحاء العالم”.

وقال إن جهود تخفيض التكاليف في الشركة استمرت وانعكس ذلك على كلفة المبيعات بانخفاض بنسبة 7 في المئة مقارنة بالربع السابق، وحققت الشركة هامش أرباح قبل الفوائد والضرائب بنسبة 14 في المئة.

في مارس (آذار) 2019 وقعت شركة أرامكو السعودية، أكبر منتج للنفط في العالم، اتفاقية شراء أسهم للاستحواذ على حصة غالبية 70 في المئة في الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) من صندوق الاستثمارات العامة (أكبر صندوق ثروة سيادي في السعودية) في صفقة خاصة قيمتها 259.125 مليار ريال سعودي (69.1 مليار دولار)

وذكرت الشركة العملاقة في بيان، إن سعر السهم الواحد – بحسب الاتفاق- يصل إلى 123.39 ريال (32.80 دولار) فيما يخضع استكمال الصفقة لشروط إغلاق معينة، بما في ذلك الموافقات التنظيمية.

وتدير شركة “سابك” والتي يقع مقرها الرئيس في الرياض، أعمالاً في أكثر من 50 دولة على مستوى العالم ويعمل بها 33 ألف موظف وموظفة، وبلغ إنتاج الشركة الإجمالي في مختلف وحدات الأعمال التابعة لها 75 مليون طن متري في عام 2018، وسجلت صافي دخل 5.7 مليار دولار، ومبيعات سنوية بقيمة 45 مليار دولار، وإجمالي أصول 85 مليار دولار.




Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى