الولايات المتحدة ستلعب دورًا رئيسيًا بتوريد الغاز إلى أوروبا

كتب – عبدالله المملوك
أظهر تقرير حديث صدر عن شركة ريسيرتش اند ماركتس أن صناعة النفط والغاز تعافت بقوة في عام 2021 بعد أن سجلت أدنى مستوى لها على الإطلاق في عام 2020 بسبب جائحة كورونا، حيث ارتفعت أسعار النفط في عام 2021 بنسبة 70.5% ووصلت إلى متوسط سنوي قدره 67.7 دولارا للبرميل.

وفي غمرة الفوضى الجيوسياسية والحرب الروسية الأوكرانية، ارتفع سعر النفط إلى 117 دولارا للبرميل في الربع الأول من 2022، واشار التقرير الى انه برغم التعافي الذي تجاوز التوقعات في صناعة النفط والغاز، لايزال عدم اليقين يلوح في الأفق بسبب التغيرات المتوقعة في محركات الاسواق في السنوات القادمة.

وتناولت الدراسة المستقبلية التي شملها التقرير ديناميكيات السوق العالمية وآثارها في النقاط الساخنة الإقليمية، واشارت الى انه بينما دخل العالم النصف الثاني من 2022، نلاحظ انضباطا كبيرا للغاية لدى شركات النفط والغاز فيما يتعلق بالمصروفات الرأسمالية، فضلا عن التركيز بشكل أكبر على سلامة اوضاعها المالية، والاستثمار في أعمال أكثر استدامة.

وحدد التقرير 5 اتجاهات رئيسية تمثل الركائز الأساسية للنمو في صناعة النفط والغاز على المدى المتوسط إلى الطويل على النحو التالي:

٭ مع ارتفاع أسعار النفط، سيكون لدى الشركات أموال إضافية للاستثمار في حلول إزالة الكربون والطاقة الخضراء، وتتمثل في احتجاز الكربون واستخدامه وتخزينه المعروفة اصطلاحا باسم CCUS.

٭ ان الغاز الطبيعي المسال سيلعب دورا مهما في صناعة النفط والغاز، مدفوعا بحاجة اوروبا الملحة لإمدادات سريعة من الغاز الطبيعي بديلا للإمدادات الروسية، وسيتعزز دور الولايات المتحدة كمورد رئيسي للغاز الطبيعي المسال إلى أوروبا.

٭ ان استخدامات الكهرباء ستلعب دورا متزايدا في إزالة الكربون على الصعيد الصناعي، مع التركيز بشكل أساسي على صناعات النفط والغاز والأسمنت والحديد والصلب والكيماويات.

٭ ومن المتوقع أن يصل الطلب على الهيدروجين منخفض الكربون إلى 60 مليون طن بحلول عام 2030، مع إمكانية خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بواقع 700 مليون طن سنويا.

٭ ان تقنيات الرقمنة ستدعم جهود التحول نحو الطاقة النظيفة داخل شركات النفط والغاز، وستطبق تقنيات الأتمتة ومنها الذكاء الاصطناعي والروبوتات وإنترنت الأشياء لزيادة كفاءة الطاقة.

وبيئة النمو بالاضافة الى أبرز إنجازات صناعة النفط والغاز العالمية في 2021 وأهم 7 تنبؤات للنفط والغاز لعام 2022 فضلا عن لمحة عن مؤشرات الأداء الرئيسية للنفط والغاز لعامي 2021 و2022، كما تضمن التقرير بعض التوقعات الخاصة بالاتجاهات والأحداث المتوقعة في الأسعار التاريخية لخامات غرب تكساس الوسيط وبرنت، والمتوسط العالمي لعدد الحفارات مقابل أسعار النفط الخام القياسية، بالاضافة للنفقات الرأسمالية على التنقيب والانتاج في صناعة النفط والغاز العالمية.

Print Friendly, PDF & Email