الوكالة الدولية للطاقة الذرية تستضيف اجتماعا لمناقشة امن المواد المشعة

تستضيف الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الاثنين اجتماعا دوليا على مستوى الخبراء لمناقشة سبل تامين الحماية والأمن للمواد المشعة بمشاركة الكويت.
ووفقا لوكالة “كونا” يشارك في الاجتماع الذي يستمر خمسة ايام اكثر من 700 مندوب من 100 بلد يمثلون صناع السياسات وممثلي المرافق التي تستخدم المصادر المشعة والهيئات التنظيمية ووكالات انفاذ القانون والجمارك ومنظمات الدعم التقني والعلمي والوكالات الاخرى المعنية بالامن الوطني.
ويبحث الاجتماع في الصعوبات التي تعرقل حماية المواد المشعة وكذلك الدروس المستفادة والممارسات الجيدة حول كيفية معالجة التطورات والتهديدات الناشئة اضافة الى اهم المواضيع المتعلقة بماضي وحاضر ومستقبل الامن النووي وكيفية العمل على تامين الحماية للمواد المشعة.
ويناقش الاجتماع الراوبط بين العمل لمنع تسرب المواد المشعة خارج الرقابة التنظيمية والعمل على اكتشاف مثل هذه المواد حال خروجها عن الرقابة.
كما يستعرض كيفية تعزيز ثقافة الأمن النووي والحد من التهديدات الداخلية حيث تم اختيار دولة الكويت وعدد من الدول الاعضاء لتقديم ورقة عمل تقدم من خلالها المقاربة الكويتية في مجال الامن النووي في البلاد والتقدم المحرز بهذا الخصوص.
كما سينظر المجتمعمون في مسألة امن المنشآت والانشطة ذات العلاقة بالاعتماد على الكفاءات الوطنية والتوجهات والتقديرات والخدمات التي تقدم لها مما يجعلها قادرة على تطوير الامكانيات الانسانية والعمل الدؤوب على التقليل من حجم المخاطر.
وتهدف الوكالة الدولية للطاقة الذرية من وراء هذا الاجتماع الى مساعدة الدول على ارساء واحترام الوسائل القانونية الدولية ذات العلاقة بالامن النووي والعمل على تعزيز التعاون الدولي والتنسيق على المستوى الثنائي من المبادرات الدولية.
يذكر ان الوكالة الاممية قد لعبت دورا نشطا في نطاق الامن النووي طيلة عدة عقود اذ ان مكتب الامن النووي فيها يمتلك قاعدة بيانات دولية تسجل الإخلالات والحوادث النووية التي تمكنها من مساعدة الدول على حماية المواد النووية والمشعة من السرقة او الاستخدام الخاطئ.