الوقود الأحفوري.. أنواعه وطريقة استخدامه

الوقود الأحفوري.. أنواعه وطريقة استخدامه
الوقود الأحفوري.. أنواعه وطريقة استخدامه

الوقود الأحفوري لم تستغن البشرية عنه لعقود طويلة بالرغم من تسببه للعديد من التغيرات المناخية على كوكب الأرض، واستخدمه البشر لتميزه بسهولة النقل والتخزين وخصائصه المتنوعة.

ما هو الوقود الأحفوري؟

تعرضت بقايا الكائنات الحية التي تشمل النباتات والحيوانات لضغط ودرجات حرارة عالية جدا، بعد دفنها تحت الأرض، الأمر الذي نتج عنه تركيز مادة الكربون في الأرض ثم تحولت إلى وقود أحفوري يتم استخدمه لإنتاج الطاقة الأحفورية.

خصائص الوقود الأحفوري

للوقود الأحفوري عدة خصائص ومميزات منها:

  • يمتلك  كثافة طاقة عالية، كما يتم تخزينه ونقله بسهولة.
  • يساعد في الحصول على العديد من أنواع الوقود الأحفوري الغازي والسائل بفضل معالجته بتروكيميائيا.
  • تستعمل مستخرجات الوقود الأحفوري في الطائرات والسفن والمحركات العملاقة بعد معالجته بتروكيميائيا، كما يولد الطاقة الكهربائية.
  • يتسبب في تلوث الهواء والاحتباس الحراري.
  • يسبب ارتفاع درجات حرارة الأرض وزيادة التصحر والجفاف.

سبب تسمية الوقود الأحفوري بهذا الاسم

يقول المتخصصون إن الوقود الأحفوري ناتج عن كائنات حية كما ذكرنا، مدفونة منذ ملايين السنين، وتسمى الأحفوريات، وسبب آخر يعتقد أنه سمي بهذا الاسم لحاجته إلى الحفر لاستخراجه من باطن الأرض.

أنواع الوقود الأحفوري

ينقسم الوقود الأحفوري إلى 3 أنواع، أولها الفحم، ثم النفط الخام، ثم الغاز الطبيعي.

وذكرت دراسة ألمانية أن احتياطات الوقود الأحفوري الموجودة في العالم حاليا تكفي حاجة السكان من الطاقة الناتجة عنه لسنوات طويلة.