الهند العميل الرئيسي للغاز القطري المسال في أغسطس

قال تقرير نشرته بلومبورغ إن الهند اصبحت أكبر مشتر للغاز القطري المسال خلال شهر أغسطس الماضي، مشيرة إلى ارتفاع الأسعار الفورية للغاز الطبيعي المسال في الأسواق العالمية مدعومة بعنصرين رئيسين أولهما انقطاع الإمدادات في سخالين -2 للغاز الطبيعي المسال بروسيا ، بالإضافة إلى العنصر الثاني و المتمثل في ارتفاع أسعار النفط و أسعار الغاز الاوروبية، وعليه فإنه من المنتظر ان تتجه الدول المستهلكة إلى تكوين مخزون تحسبا من ارتفاع متوقع للاسعار في الشتاء.

وسوف يستعد المشترون الآسيويون للواردات في الشتاء من خلال وضع البنية التحتية الداعمة. وقد يؤدي تضييق الفارق بين أسعار الغاز الطبيعي المسال في آسيا ومعدلات الغاز الأوروبية إلى تمكين أوروبا من ملء مستويات تخزين الغاز في الفترة التي تسبق الشتاء.

وتعتبر قطر المسيطر الرئيسي على سوق الغاز الفوري بنسبة تناهز 34 % من العقود كما ينتظر ان تبلغ كميات الغاز الطبيعي المسال التي تعرضها قطر في السوق الفوريـة وبموجب عقود قصيرة الأجل بحلول عام 2020، ما يقرب مـن 42.2 مليار متر مكعب سنويا، مقابل 34.1 مليار متر مكعب في العام 2013، أي بزيادة تناهز 23.75%.

وتمثل السوق الفورية في آسيا الآن 15 في المائة من الإمدادات الإجمالية إذ يباع المزيد من الكميات غير المتعاقد عليها وفقا للطلب في الأجل القصير