النفط يواصل التراجع

انخفضت أسعار النفط رغم تخلي الدولار عن مكاسبه واستقراره أمام العملات الرئيسية فضلًا عن تصريحات إيرانية بشأن احتمالات تمديد العمل باتفاق كبح الإمدادات، والتي تزامنت مع مخاوف المستثمرين من نمو الإنتاج الأمريكي.

وانخفضت أسعار العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم يناير بنسبة 0.60% إلى 62.35 دولار للبرميل، فيما تراجع خام “نايمكس” الأمريكي تسليم ديسمبر بنسبة 0.20% إلى 56.45 دولار للبرميل، في تمام الساعة 01:36 مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

وتزامن ذلك مع ارتفاع مؤشر الدولار -الذي يقيس أداءه أمام سلة من العملات الرئيسية- بمقدار 0.01 نقطة إلى 93.67 نقطة، بعدما قفز بنحو 0.40% في وقت سابق من تعاملات اليوم، وعادة ما يشكل ارتفاع الدولار ضغطًا على أسعار النفط.
وارتفع الإنتاج الأمريكي من النفط الخام حتى الآن بنحو 15% من مستوياته المتدنية في منتصف 2016، ليزيد المخاوف مؤخرًا إزاء قدرة المنتجين على تحقيق التوازن في أسواق الطاقة.
من جانبه قال وزير النفط الإيراني بيجان زانغنه اليوم الإثنين إن أغلبية الدول الأعضاء في أوبك تدعم تمديد العمل باتفاق خفض الإنتاج، لكن القرار النهائي لن يحسم إلا خلال الاجتماع المقرر عقده في فيينا نهاية الشهر الجاري.