النفط يهبط 2% متاثرا بتخمة المعروض ومخاوف النمو الاقتصادي

هبطت أسعار النفط بأكثر من اثنين في المئة امس وسجل الخام الأمريكي أدنى مستوى منذ سبتمبر أيلول 2017 بفعل إشارات على تخمة في المعروض بالولايات المتحدة، في الوقت الذي ظلت فيه معنويات المستثمرين تحت ضغط من المخاوف بشأن النمو الاقتصادي العالمي والطلب على الوقود.

ووفقا لرويترز هبطت العقود الآجلة لخام برنت 67 سنتا، أو ما يعادل 1.11 بالمئة، لتبلغ في التسوية 59.61 دولار للبرميل بعدما هبطت لأدنى مستوى خلال الجلسة عند 58.83 دولار للبرميل.

وانخفض الخام الأمريكي 1.32 دولار، أو ما يعادل 2.58 بالمئة، ليبلغ في التسوية 49.88 دولار للبرميل. وهوى الخام إلى 49.09 دولار للبرميل خلال الجلسة.

وانخفضت العقود الأمريكية الآجلة بعدما ارتفعت المخزونات في مركز التخزين في كاشينج بأوكلاهوما بأكثر من مليون برميل من 11 إلى 14 ديسمبر كانون الأول، وفقا لما ذكره تجار نقلا عن بيانات من جينسكيب لمعلومات السوق.

وهبط الخام الأمريكي وبرنت بأكثر من 30 بالمئة من أوائل أكتوبر تشرين الأول حتى نهاية نوفمبر تشرين الثاني بفعل تخمة في المعروض عززت المخزونات.

واتفقت أوبك وحلفاؤها بقيادة روسيا على خفض الإنتاج في يناير كانون الثاني على أن تجري مراجعة الخطوة في اجتماع أبريل نيسان.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في تقرير شهري يوم الاثنين إن إنتاج الخام من سبعة أحواض كبرى للنفط الصخري من المتوقع أن يرتفع بمقدار 134 ألف برميل يوميا في يناير كانون الثاني إلى 8.17 مليون برميل يوميا.