عالمي

النفط يرتفع وسط ترقب لبيانات التضخم والمخزونات الأميركية

النفط يرتفع وسط ترقب لبيانات التضخم والمخزونات الأميركية

النفط يرتفع وسط ترقب لبيانات التضخم والمخزونات الأميركية

ارتفعت أسعار النفط الثلاثاء مع تقييم المشاركين في السوق لقرار أوبك+ خفض الإنتاج، الذي من شأنه تقليص الإمدادات بالسوق، في مقابل المخاوف بشأن رفع أسعار الفائدة الذي من المرجح أن يضر بالطلب.

ويترقب المستثمرون هذا الأسبوع مجموعة من التقارير حول التضخم والعرض والطلب بسوق النفط وقد تحدد اتجاه السوق.

تحرك الأسعار

وارتفع خام برنت 56 سنتا إلى 84.74 دولار للبرميل بحلول الساعة 0528 بتوقيت غرينتش بينما زاد خام غرب تكساس الوسيط 61 سنتا إلى 80.35 دولار للبرميل.

وتراجعت أسعار النفط الاثنين عقب ارتفاعها على مدى ثلاثة أسابيع متصلة بعدما أشارت بيانات الوظائف الأميركية إلى شح العمالة مما أثار توقعات بزيادة أخرى لأسعار الفائدة من جانب مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) وهو الأمر الذي قد يؤدي لتراجع الطلب على النفط.

وعززت التوقعات برفع الفائدة مؤشر الدولار يومي الاثنين والثلاثاء وهو ما قد يضغط على أسعار النفط إذ أن صعود الدولار يجعل النفط أعلى سعرا بالنسبة للمشترين حائزي العملات الأخرى.

وارتفعت العقود الآجلة للنفط أكثر من خمسة بالمئة منذ أعلنت مجموعة أوبك+، التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء لها من بينهم روسيا، الأسبوع الماضي جولة جديدة من تخفيضات الإنتاج بدءا من مايو في مفاجأة للأسواق.

وبالنسبة للمعروض في الولايات المتحدة، من المقرر صدور بيانات مخزونات الخام الأميركية الثلاثاء. وتوقع خمسة محللين في استطلاع أجرته رويترز أن تكون مخزونات الخام قد تراجعت بواقع 1.3 مليون برميل في المتوسط خلال الأسبوع المنتهي في السابع من أبريل.

ومن المقرر صدور تقرير التضخم في الولايات المتحدة غدا الأربعاء ومن المتوقع أن يساعد المستثمرين في تحديد مسار أسعار الفائدة في المدى القصير.

ومن المنتظر أيضا صدور تقرير شهري من كل من منظمة أوبك يوم الخميس ووكالة الطاقة الدولية يوم الجمعة لتحديث توقعات الطلب على النفط والمعروض منه.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى