عالمي

النفط يتراجع إلى 84.5 دولار رغم انخفاض المخزونات الأمريكية

[ad_1]

تراجعت أسعار النفط اليوم بعد تحقيق مكاسب كبيرة ولكنها لا تزال بالقرب من أعلى مستوياتها منذ أبريل، وذلك بعدما أظهرت بيانات مخزونات النفط الخام ومنتجات الوقود طلبا قويا في الولايات المتحدة وهو ما عوض أثر المخاوف إزاء ضعف التعافي الصيني.
وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت في أكتوبر 36 سنتا بما يعادل 0.4 في المائة إلى 84.55 دولار للبرميل بحلول الساعة 1354 بتوقيت جرينتش، في حين انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 38 سنتا بما يعادل 0.5 في المائة إلى 80.99 دولار للبرميل.
وارتفع الخامان القياسيين أكثر من دولار في وقت سابق من التعاملات، مدعومين بانخفاض المخزونات الأمريكية.
وتراجعت مخزونات النفط الأمريكية بمقدار 15.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 28 يوليو، وفقا لمصادر السوق نقلا عن أرقام لمعهد البترول الأمريكي، مقارنة بتقديرات المحللين التي أشارت إلى انخفاض قدره 1.37 مليون برميل.
وإذا تطابقت أرقام الحكومة الأمريكية، المقرر نشرها في وقت لاحق اليوم، مع الأرقام التي قدرها معهد البترول الأمريكي، فسيكون ذلك بمثابة أكبر انخفاض في مخزونات الخام الأمريكية وفقا للسجلات التي يعود تاريخها إلى عام 1982.
وأظهرت بيانات معهد البترول الأمريكي وفقا لوكالة رويترز أن مخزونات النفط انخفضت بواقع 1.7 مليون برميل بالمقارنة مع تقديرات تشير إلى انخفاض 1.3 مليون. وانخفضت مخزونات المشتقات بواقع 510 آلاف برميل بالمقارنة مع تقديرات محللين تشير إلى زيادة 112 ألفا. وتظهر البيانات طلبا قويا وسريعا على الوقود في الولايات المتحدة.
وبدأت مخزونات النفط أيضا في الانخفاض في بعض المناطق الأخرى حيث فاق الطلب العرض.
وقال متحدث باسم وزارة الطاقة الأمريكية أمس إن الإدارة الأمريكية سحبت عرضا لشراء ستة ملايين برميل من النفط لتعزيز المخزون الاستراتيجي في ظل توقعات باستمرار ارتفاع أسعار النفط بسبب تخفيضات الإنتاج.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى