النفط يتجاوز 71 دولاراً مع عودة التركيز على تهديدات الإمدادات

عادت أسعار النفط لترتفع فوق 71 دولاراً للبرميل، أمس، بدعم من هبوط صادرات فنزويلا وإيران، والأحداث في ليبيا، وهو ما أثار مخاوف بشأن تزايد التهديدات للإمدادات، ما طغى على تأثير توقعات بارتفاع المخزونات في الولايات المتحدة.

ووفقا لرويترز زاد خام القياس العالمي مزيج برنت 19 سنتاً إلى 71.37 دولار للبرميل. وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 30 سنتاً إلى 63.70 دولار للبرميل.

وزادت الضغوط النزولية أيضاً على السوق بفعل توقعات بزيادة المخزونات الأمريكية، والقلق بشأن مدى استعداد روسيا للتمسك بخفض للإنتاج تقوده منظمة «أوبك». ويتوقع المحللون في المتوسط أن تكون مخزونات الخام الأمريكية قد ارتفعت 1.9 مليون برميل الأسبوع الماضي، فيما ستكون الزيادة الرابعة على التوالي. وفي حين دفعت تخفيضات المعروض بقيادة «أوبك برنت» للارتفاع أكثر من 30% هذا العام، فإن المكاسب لم تتجاوز ذلك بفعل المخاوف من أن تباطؤ النمو الاقتصادي قد يُضعف الطلب على الوقود.

إلى ذلك، توقعت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن يرتفع إنتاج الولايات المتحدة من سبعة مكامن رئيسية للنفط الصخري بنحو 80 ألف برميل يومياً في مايو/ أيار إلى مستوى قياسي يبلغ 8.46 مليون برميل يوميا. ومن المتوقع أن تأتي أكبر زيادة من حوض برميان في تكساس ونيو مكسيكو، حيث من المنتظر أن يرتفع الإنتاج 42 ألف برميل يومياً إلى ذروة جديدة عند نحو 4.14 مليون برميل يومياً في مايو/ أيار.

على صعيد منفصل، قالت إدارة معلومات الطاقة إن من المتوقع أن يرتفع إنتاج الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي عند 79.8 مليار قدم مكعبة يومياً في مايو/ أيار. وسيمثل ذلك ارتفاعاً قدره 0.9 مليار قدم مكعبة يومياً عن توقعات إبريل/ نيسان، وسيشكل الزيادة الشهرية السادسة عشرة على التوالي.

وكان الإنتاج بلغ 67.4 مليار قدم مكعبة يومياً في مايو/ أيار من العام الماضي.

– See more at: http://www.alkhaleej.ae/economics/page/0ad4156f-cb36-40d5-844c-c204f98ffe85#sthash.wHCAfdpE.dpuf