النرويج.. اكتشاف نفطي جديد في بحر الشمال

أعلنت شركتا إكوينور وويلسلي النرويجيتان عن اكتشاف نفطي جديد في بئري الاستكشاف 35/10-7 إس و35/10-7 إيه بمنطقة توباند في بحر الشمال.

وتشير الحسابات الأولية للحجم المتوقع للنفط في الموقع الجديد إلى نحو 21-33 مليون برميل من النفط المكافئ القابل للاسترداد.

وقال نائب الرئيس الأول لعمليات الاستكشاف والإنتاج في غرب النرويج لدى شركة إكوينور، غيير سورتفيت: إن نشاط الاستكشاف الذي تقوم به الشركة في منطقة حقليْ ترول وفرام يُعدّ أمرًا محوريًا لتحقيق طموحاتها في الجرف القاري النرويجي.

وأضاف أن هذه الاكتشافات القريبة من البنية التحتية الحالية تتميز بربحية عالية وفترة استرداد قصيرة وانبعاثات منخفضة لثاني أكسيد الكربون، حسبما نشر موقع شركة إكوينور.
بيانات آبار الاستكشاف

أشار نائب الرئيس الأول لعمليات الاستكشاف والإنتاج في غرب النرويج لدى شركة إكوينور، غيير سورتفيت إلى أن الشركة ما يزال أمامها الكثير لتتعلمه عن محطة التحكم بالشبكة تحت الأرض، بعد أكثر من 50 عامًا من عمليات الحفر الاستكشافية.

تجدر الإشارة إلى أن آبار الاستكشاف توفر بيانات مهمة للجيولوجيين والجيوفيزيائيين، وتطور باستمرار الرؤية والفهم اللذين يشكلان الأساس لفرص استكشاف جديدة، وإدخال أدوات رقمية جديدة.