الملا: تنفيذ أكبر مشروعين لتكرير البترول بالصعيد

وزير البترول المصري

قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن المشروعات البترولية الجديدة أحد محاور التنمية بصعيد مصر، مشيرًا إلى أنه جار حاليًا تنفيذ أكبر مشروعين لتكرير البترول بالصعيد على أرض محافظة أسيوط بإجمالى استثمارات يصل إلى حوالى 3ر2 مليار دولار، موضحًا أن المشروعين الجديدين سيسهمان فى تحقيق الاكتفاء الذاتي لصعيد مصر من المنتجات البترولية المختلفة.

وأكد الملا أن المشروعين يمثلان نموذجًا لمشروعات التكرير المتطورة التي تستخدم وتطبق أحدث التكنولوجيات في مجال الصناعة لتوفير منتجات بترولية عالية الجودة تواكب متطلبات السوق ويتولى أعمال تنفيذهما شركات مصرية متخصصة في تنفيذ المشروعات هما إنبى وبتروجت بالتعاون مع شركات عالمية متخصصة.

جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية للمهندس طارق الملا لتوسعات معمل تكرير أسيوط في إطار المتابعة الميدانية المستمرة لمشروعى التوسعات الجارى تنفيذهما، يرافقه عدد من قيادات قطاع البترول ضم المهندس محمد سعفان، وكيل أول الوزارة، والمهندس عابد عز الرجال، الرئيس التنفيذي لهيئة البترول، ونوابه للتكرير والتصنيع والنقل والتوزيع والتخطيط والمشروعات المهندس أشرف الشامى والمهندس أيمن نجيب والمهندس أشرف بهاء الدين والمهندس وليد لطفى، رئيس شركة بتروجت، والمهندس علاء خشب، العضو المنتدب لشركة إنبى، والمهندس محمود ناجى، معاون الوزير للنقل والتوزيع ورؤساء شركات التسويق العاملة بصعيد مصر.

وقال الملا إن زيادة طاقات التكرير يمثل أولوية للوزارة في ضوء توجيهات القيادة السياسية ومتابعتها المستمرة لهذا الملف وتأكيدها على سرعة تطوير صناعة التكرير وزيادة الطاقات التكريرية التي تمتلكها مصر من خلال المشروعات الجديدة التي تسهم في تأمين احتياجات البلاد ودعم مشروع مصر القومى لتصبح مركزًا إقليميًا لتداول وتجارة الغاز والبترول.

وترأس الوزير البترول أعمال اللجنة العليا لمشروعات التكرير لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروعى مجمع إنتاج البنزين عالى الاوكتين لشركة أسيوط لتكرير البترول ومجمع إنتاج البنزين والسولار والبوتاجاز لشركة أسيوط الوطنية لتصنيع البترول “أنوبك” والوقوف على مستجدات تنفيذ المشروعين وفقاً للبرنامج الزمنى المحدد.