المغرب يتوقع ارتفاع الطلب على الغاز إلى 1.1 مليار متر مكعب

توقع المغرب ارتفاع الطلب على الغاز الطبيعي في البلاد إلى 1.1 مليار متر مكعب بحلول عام 2025.

جاء ذلك في تقرير لمجلس المنافسة (حكومي)، صدر الخميس، اطلعت الأناضول على نسخة منه.

وقال التقرير: “تكشف التقديرات أنه يرتقب أن يبلغ معدل طلب المستهلك النهائي على الغاز الطبيعي، نحو 1.7 مليار متر مكعب بحلول 2030، و3 مليار متر مكعب بحلول 2040”.

كانت وزيرة الطاقة المغربية ليلى بنعلي توقعت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أن يصل إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي إلى 110 ملايين متر مكعب من الغاز الطبيعي خلال عام 2021، مقابل 98 مليون متر مكعب في 2020.

ويصل حجم استهلاك المغرب من الغاز إلى حوالي مليار متر مكعب سنويا.

وأوضح تقرير “المنافسة”، اليوم، أن البلد “يعتزم تنويع مصادر التموين خلال السنوات المقبلة، قصد تطوير عرضه في مجال الغاز الطبيعي، عبر استئناف عملية استغلال خط الأنبوب المغرب العربي – أوروبا”.

وأوضح التقرير أن المملكة “سوف تستورد الغاز من الموردين الأكثر قربا جغرافيا، (الذين يملكون) قدرات تنافسية كبيرة، بالإضافة إلى الشروع في استغلال خط الأنابيب الذي يربط المغرب بنيجيريا”.

وشملت عمليات التنقيب عن البترول والغاز في المغرب، خلال 2021، مساحة إجمالية تُناهز 283 ألف كيلومتر مربع.

وتم منح 9 رخص استغلال و53 رخصة تنقيب، منها 26 بالمجال البحري و3 رخص استكشافية، وفقا لوزيرة الطاقة المغربية.

ويواجه المغرب نقصا في إمدادات الغاز بعدما أوقفت الجزائر ضخه إلى أوروبا عبر أنبوب يمر بالأراضي المغربية اعتبارا من 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان المغرب يحصل على رسوم عبور للغاز الجزائري، إضافة إلى حصة من الغاز لسد احتياجات الاستهلاك المحلي.