الكويت.. «الناقلات» تُبرم عقداً لصيانة أسطوانات الغاز

أكدت مصادر مطلعة أن شركة ناقلات النفط الكويتية تعاقدت مع إحدى الشركات المحلية لتوفير خدمات الصيانة لأسطوانات الغاز المسال، أحجام 5 و12 و25 كيلو غراماً، بمبلغ 935 ألف دينار.
وأبدت المصادر نفسها استغرابها إبرام هذا العقد، رغم وجود ورشتَي صيانة لأسطوانات الغاز المسال في مصنعَي الشعيبة وأم العيش التابعين للشركة، لافتة إلى أن مصنعَي الشركة يقومان بالكثير من المهام المدرجة بأغلب نطاق العقد، الذي أُبرِم مؤخرا مع إحدى الشركات المحلية، التي منها فحص التسريب، وتفريغ الغاز المسال من الأسطوانات، والصبغ التجميلي لها.

وأضافت: إن هذا العقد يُحمّل المال العام تكاليف إضافية لكون الشركة تمتلك ورشتين متخصصتين في هذا المجال، وتقومات بالمهام الموكلة نفسها للشركة المتعاقد معها.

كما أن الشركة لم تستفد من خبرات الموظفين وعقود العمالة المبرمة لتلك الورش، والذين جرى صرف مبالغ طائلة عليهم. إلى ذلك، انتقدت مصادر مسؤولة قيام شركة ناقلات النفط بعمل رحلات عمل لبعض المسؤولين بشكل مبالغ فيه، لحضور مؤتمرات، تكون الشركة هي الراعي الرسمي لها، او لتسلّم ناقلات النفط الجديدة، وهو ما اعتبرته أمراً مخالفاً لتوجهات مؤسسة البترول بتخفيض وتقنين المصروفات، موضحة أن عدد رحلات العمل لأحد المسؤولين في الشركة خلال سنة واحدة فقط بلغ 16 رحلة!