وزير النفط الكويتي: هناك محاذير تدور حول المتحورات الجديدة لفيروس كورونا تستدعي مواصلة توخي اليقظة ومراقبة تطورات سوق النفط

كتب – عبدالله المملوك

ترأس نائب رئيس مجلس الوزراء وزير النفط وزير الكهرباء والماء والطاقة المتجددة الكويتي الدكتور محمد عبداللطيف الفارس وفد دولة الكويت المشارك في الاجتماعين الـ 37 للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة الإنتاج والـ 25 الوزاري لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) والدول المنتجة من خارجها (أوبك بلس) ، والتي عقدت اليوم الأربعاء الموافق 2 فبراير 2022، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي ، وشارك مع الوزير الفارس محافظ دولة الكويت لدى منظمة أوبك محمد خضر الشطي والممثل الوطني لدولة الكويت لدى منظمة أوبك الشيخ عبدالله صباح سالم الحمود الصباح.

وقال الوزير الفارس وفق بيان صحفي صادر عن وزارة النفط، وجود محاذير تستدعي مواصلة توخي اليقظة ومراقبة تطورات السوق، وهي تدور حول المتحورات الجديدة لجائحه كوفيد “أوميكرون”، وتأثيرات ارتفاع نسب التضخم، مشيرا الى ان المنظمة تعمل بمسئوليه في اتخاذ قراراتها بصورة جماعيه توافقيه ليصب في مصلحة جميع الأطراف وتضمن نمو الاقتصاد العالمي وتوازن أسواق النفط.

وشدد الفارس على ان الطلب العالمي يشهد تعافيا مستمرا في ظل الأجواء الحالية الإيجابية في السوق النفطية مع تحسن الاقتصاد العالمي، واستمرار حركة السحوبات من المخزون النفطي، كما ان تأثيرات متحور كورونا الجديد “أوميكرون” ربما يكون طفيفاً في ظل التوسع في توزيع اللقاحات.

وأشاد الوزير الفارس بنتائج مؤتمر أوبك بلس والذي يتماشى مع استراتيجية اوبك بلس في رفع الانتاج منذ شهر أغسطس 2021 والتي اثبتت فاعليتها في أمن الامدادات في السوق، ومن المعلوم انه يتم مراجعتها بشكل شهري في إطار تحقيق الاستقرار.

وأشاد الفارس بالتزام الدول الأعضاء المشاركة في أوبك بلس باتفاق اعلان التعاون والذي يعزز بدوره المحافظة على استقرار الأسواق ويضمن أمن الإمدادات.

وتؤكد دولة الكويت ان الاجتماعات الشهرية تحقق الكثير من الشفافية والاستجابة الإيجابية في سوق يشهد متغيرات متسارعة، وان اوبك بلس من خلال التشاور والتنسيق والتوافق الجماعي تقوم بكل ما يساهم ويدعم استقرار الاسواق وتوازنها.