العراق ينفي استخدام أراضيه لاستهداف منشآت نفطية سعودية

نفى العراق، اليوم الأحد، استخدام أراضيه لمهاجمة منشآت نفطية سعودية بالطائرات المسيّرة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء العراقية.

وجاء في بيان صادر من المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء ما يلي: “ينفي العراق ما تداولته بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي عن استخدام أراضيه لمهاجمة منشآت نفطية سعودية بالطائرات المُسيرة، ويؤكد التزامه الدستوري بمنع استخدام أراضيه للعدوان على جواره وأشقائه وأصدقائه.

ومن خلال البيان، جدد العراق دعوته إلى التوجه لحل سلمي في اليمن، وحماية أرواح المدنيين، وحفظ أمن البلدان الشقيقة.

بيان الحكومة العراقية، جاء في وقت كشفت فيه شبكة ”سي إن إن“ الأمريكية الإخبارية عن مصدر مطَّلع قوله إن الهجوم تم بواسطة طائرات “درون” أقلعت من العراق وليس من اليمن.

كما نقلت صحيفة ”وول ستريت جورنال“ الأميركية، عن مسؤولين في الخليج قولهم، إن الخبراء يدرسون احتمال استخدام المهاجمين على منشآت النفط السعودية صواريخ كروز أطلقت من العراق أو إيران، دون استبعاد فرضية الطائرات المسيرة.

وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، ألقى باللوم على إيران في الهجمات التي أعلنت جماعات الحوثي مسؤوليتها عنها، قائلاً “تشن إيران الآن هجوما غير مسبوق على إمدادات الطاقة العالمية”، وهو الاتهام الذي نفته إيران، الأحد، على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية.