الطوارئ الإندونيسية: انفجار خزان الوقود سبب سقوط الطائرة المنكوبة

أعلنت الوكالة الوطنية للطوارئ في إندونيسيا، أن سبب سقوط طائرة “ليون آير” قبالة جزيرة جاوة الإندونيسية اليوم الاثنين، يرجع إلى انفجار خزان الوقود بالطائرة.

وقال المتحدث باسم الوكالة للصحفيين، “عثر على الخزان مهشما، والوقود يتسرب منه”، ولكن في ذات الوقت لم يحدد المتحدث وقت انفجار خزان وقود الطائرة بالضبط.

فيما أشارت مصادر إندونيسية إلى أن الطيار طلب الإذن بالعودة لمطار الإقلاع قبل دقائق من فقدان الاتصال معه بعد 13 دقيقة من بدء الرحلة.

وأظهر فيديو بثه التلفزيون الإندونيسي كمية من الوقود وقطعا من الطائرة تطوف على سطح الماء في مكان الحادث.

وذكر رئيس مجلس إدارة شركة الطيران إدوارد سيرايت، أن الطائرة كانت قد خضعت قبل طيرانها من جاكرتا صباح اليوم لأعمال صيانة بسبب مشكلة تقنية، موضحا أنه “تم إصلاحها في دنباسار في جزيرة بالي”.

وقال سيرايت لوكالة “فرانس برس” إن “التقنيين في جاكرتا تسلموا ملاحظات وقاموا بتصليحات جديدة قبل أن تقلع الطائرة إلى بانكال بينانج (حيث كان من المفترض أن تهبط الطائرة)، وهي إجراءات عادية”.

وسقطت اليوم طائرة تابعة لشركة “ليون آير” كانت تقلّ على متنها 189 شخصا، هم 178 مسافرا بالغا وطفل ورضيعان وطيّاران وطاقم مضيفين مكوّن من ستة أفراد.

ولاحقا، أعلنت الطوارئ الإندونيسية أن فرق الإنقاذ نجحت في العثور على حطام الطائرة والمتعلقات الشخصية للركاب، لافته إلى أن المعلومات تشير إلى عدم وجود ناجين من الطائرة المنكوبة.