الشطي: إعصار لورا قفز بأسعار النفط الكويتي إلى أكثر من 46 دولاراً للبرميل

كتب-عبدالله المملوك

قال خبير الشؤون النفطية د.محمد الشطي أن النفط الكويتي سجل مستوى جديد يفوق ٤٦ دولار للبرميل لاول منذ تفشي الكورونا، لافتاً إلى أن إعصار لورا والذي ارتفع في قوة تدميره الي الدرجه الخامسه وشكل تحدياً امام حركه التصدير والاستيراد ، وامام ٨٥٪ من انتاج النفط ، و ٦٣٪ من انتاج الغاز ، إضافة إلى تهديده إغلاق ٦.٨ م برميل يومياً من طاقه التكرير ، دعم الاسعار.

وأضاف الشطي : تضرب الولايات المتحده في كل عام في مثل هذا الوقت اعاصير تؤثر على صناعه النفط والغاز هناك والاسعار عموما ، مشيراً إلى أن حجم الاضرار يصل إلى مليار دولار

ولفت إلى أنه وسط موسم الاعاصير في الولايات المتحده الامريكيه، تبرز اهميه التعرف الي ابرز الاماكن التي يمكن ان تتاثر في خليج المكسيك فيما يتعلق بالانتاج والتكرير والتصدير والواردات

ومن ثم نتعرف على دور لورا على السوق النفطيه وامريكا.

وقفزت أسعار النفط الكويتي إلى 46.12 دولار للبرميل أمس ، بارتفاع 41 سنتاً عن تداولات اليوم السابق والتي حققت فيه مستوى 45.71 دولاراً للبرميل، وفقاً للسعر المعلن من مؤسسة البترول.

عالمياً استقرت أسعار النفط مع تعرضها لضغوط من القلق بشأن آفاق الطلب أثناء جائحة فيروس كورونا، لكنها لقيت دعما من إيقاف منتجين أمريكيين الإنتاج في خليج المكسيك قبيل وصول الإعصار لورا.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 22 سنتا لتسجل عند التسوية 45.64 دولار للبرميل، بينما ارتفعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس أربعة سنتات إلى 43.39 دولار للبرميل.

وأظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء أن صادرات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي سجلت أكبر زيادة منذ فبراير شباط 2019 مع وصولها إلى حوالي 3.4 مليون برميل يوميا.

ومن ناحية أخرى قالت الإدارة إن مخزونات النفط الخام الأمريكية هبطت بمقدار 4.7 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 21 أغسطس آب متجاوزة توقعات المحللين التي كانت تشير إلى انخفاض قدره 3.7 مليون برميل.