السهلي : ” كيبيك توزع 600 وجبة يومية على المحتاجين والاسر بمنطقة الزور

كتب -عبدالله المملوك

استكمالا لأنشطتها الاجتماعية والإنسانية ،وفي ردة فعل إيجابي للأحداث الراهنة التي تمر بها البلاد حرصت الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة ( كيبيك ) على المساهمة في تخفيف أثر وطئه الاحداث على المحتاجين والاسر المتعففة .

وبهذه المناسبة قال رئيس فريق خدمة العملاء في الشركة مساعد سعود السهلي ان ” كيبيك ” قامت وبتوجيه من الادارة التنفيذية العليا بتشكيل لجنه خاصة لتوزيع المؤن الغذائية والوجبات اليومية والشهرية على المحتاجين والاسر في المناطق القريبة من منطقة الزور ، مؤكدا أن تلك المبادرات الانسانية تعتبر من ابرز خطط الشركة واستراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية ، والتي تضعها في مقدمة الشركات الوطنية الرائدة التي تفعل جهودها في المجالات الخيرية والتطوعية.

واضاف السهلي في بيان صحافي أن ” كيبيك “اعتمدت على أحد أكبر المؤسسات الوطنية الخيرية ،وهي (الهلال الاحمر الكويتي) في تولي مهمة توزيع وجبات يومية جاهزة تقدر ب 600 وجبة يومية وذلك لما لمؤسسة الهلال الاحمر من فرق تضمن وصول المساعدات الى مستحقيها ، و ذلك مع استمرار الوجبات اليومية التي توزع من قبل الشركة في تغطية مناطق الزور والمناطق المجاورة لها وأبرزها ام الهيمان والخيران ، لافتاً الى ان الشركة تعد لتوزيع شحنة من الوجبات الغذائية الشهرية للأسر المتعففة بواقع 300 كرتون شهريا .

وذكر السهلي ان الشركة تستكمل دورها الانساني في مسيرة الدعم المجتمعي حيث تقوم بتسليم شحنة من المؤن الغذائية الشهرية مخصصة للمحتاجين و للأسر المتعففة الى (جمعية السلام للأعمال الانسانية والخيرية )، مشيراً الى ان الجمعية تلعب دوراً فعال وتمتلك قاعدة بيانات لتلك الأسر ،مؤكدا على أن سوف يكون هناك دفعة ثانيه قبل شهر رمضان المبارك مع بعض التغيير في نوعية المواد الغذائية والتي تتماشى مع متطلبات الشهر الفضيل .

ونوه الى ان الشركة بادرت بتوزيع وجبات بشكل يومي على المحتاجين وحراس المدارس وعمال تنسيق الحدائق وعاملي محطات البنزين في مناطق الزور و منطقة الاحمدي و ما حولها و ذلك منذ اليوم الاول في تاريخ الحظر الوقائي ، مشددا على التزام كيبيك المستمر بتقديم قيمة مضافة للمجتمع في جميع المناسبات .