خليجي

السعودية تمدد الخفض الطوعي لإنتاج النفط

[ad_1]

قالت السعودية يوم الخميس إنها ستمدد خفضاً طوعياً لإنتاج النفط بواقع مليون برميل في اليوم لشهر آخر ليشمل سبتمبر أيلول، مضيفة أنها ربما تمدد الخفض لأكثر من ذلك أو تزيد كميته.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول بوزارة الطاقة قوله إن إنتاج المملكة من النفط في سبتمبر أيلول سيبلغ نحو تسعة ملايين برميل يومياً.

وأضاف المصدر «يأتي هذا الخفض الطوعي الإضافي لتعزيز الجهود الوقائية من جانب دول أوبك+ بهدف دعم استقرار سوق النفط وتوازنها».

ومضى قائلاً إن هذا يأتي مع إمكانية «تمديد أو تمديد وزيادة هذا الخفض»، في إشارة إلى احتمال زيادة شح المعروض في السوق.

وقال ألكسندر نوفاك، نائب رئيس الوزراء الروسي، بعد فترة وجيزة من إعلان السعودية، إن روسيا أيضاً ستخفّض صادراتها من النفط بواقع 300 ألف برميل يومياً في سبتمبر أيلول.

وفي آخر اجتماع لمناقشة سياسة الإنتاج في يونيو حزيران، وافقت مجموعة أوبك+ على اتفاق واسع النطاق للحد من الإمدادات حتى 2024، وتعهدت السعودية بخفض طوعي في الإنتاج في يوليو تموز ثم مددته ليشمل أغسطس آب.

وستجتمع لجنة من أوبك+ يوم الجمعة، ويتألف تحالف أوبك+ من منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» وحلفائها وعلى رأسهم روسيا.

وقالت مصادر إن لجنة المراقبة الوزارية المشتركة من غير المرجح أن تعدّل سياساتها النفطية في اجتماع الجمعة.

ويقيد تحالف أوبك+ الإمدادات منذ أواخر 2022 لدعم السوق، ويضخ أوبك+ نحو 40 بالمئة من النفط الخام على الصعيد العالمي.

وارتفعت أسعار النفط يوم الخميس متعافيةً من تراجع سابق بعد إعلان السعودية، إذ صعدت العقود الآجلة لخام برنت 42 سنتاً لتسجل 83.62 دولار للبرميل بحلول الساعة 1328 بتوقيت غرينتش.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى