السبب الحقيقي وراء نجاح الحكومة المصرية هو الاستثمار فى الغاز

أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن اهتمام الشركات العالمية الكبرى خلال الفترة الأخيرة بالفرص الاستثمارية فى صناعة الغاز الطبيعى بمصر يعد مؤشرا إيجابياً على نجاح الحكومة فى خلق مناخ استثمارى محفز للشركات العالمية الكبرى للاستمرار فى ضخ الاستثمارات فى قطاع البترول، مشيراً إلى أن العلاقات بين مصر وفرنسا تتميز بالعمق والمتانة فى ضوء التقدير الكبير للمسئولين الفرنسيين للدور القيادى الذى تقوم به مصر على الصعيدين الإقليمى والدولى.
جاء ذلك خلال استقبال وزير البترول لفيليب أوليفير الرئيس التنفيذى لأنشطة الغاز المسال بشركة إنجى العالمية والوفد المرافق له بحضور المهندس أسامة البقلى رئيس شركة إيجاس، وتم خلال اللقاء استعراض برامج عمل الشركة فى مصر خاصة فى صناعة الغاز المسال، كما تم مناقشة الاتفاقية التى تم توقيعها خلال زيارة الرئيس الفرنسى لمصر العام الماضى مع شركة إنجى لتوريد شحنات من الغاز المسال.
وناقش الجانبان رؤية مصر للتحول إلى مركز اقليمى لتجارة وتداول الطاقة والفرص الاستثمارية فى هذا الصدد خاصة أن إنجى أحد شركاء الاستثمار فى البنية التحتية لمصانع إسالة الغاز الطبيعى المصرية فى منطقة إدكو، بالإضافة إلى مناقشة القانون الجديد لتنظيم سوق الغاز والذى يسهم فى إعطاء دفعة للاستثمار الأجنبى فى تنمية وإنتاج الغاز الطبيعى من الحقول المكتشفة.
ومن جانبه أشار رئيس شركة إنجى إلى المزايا التنافسية للعمل فى صناعة البترول المصرية من حيث الاحتمالات الواعدة وفى ظل المجهودات المستمرة من الحكومة ووزارة البترول لتهيئة مناخ جاذب للعمل والاستثمار.

Print Friendly, PDF & Email